.
.
.
.

مصر.. طبيب سابع يقع ضحية الوباء

نشر في: آخر تحديث:

يواصل الفيروس المستجد حصد أرواح الأطباء في مصر، حيث توفي ظهر الجمعة طبيب سابع متأثراً بإصابته بكورونا.

وتوفي استشاري جراحة العظام بسوهاج ومدير الإسعاف بالمحافظة، ممدوح أحمد، في مستشفى العزل بأبو تيج في أسيوط.

يشار إلى أن الطبيب أصيب بالعدوى إثر مخالطته لمريض مصاب قبل أسبوعين، وفور التأكد من إصابته تم نقله لمستشفى العزل بأبو تيج، حيث تدهورت حالته ولفظ أنفاسه الأخيرة الجمعة.

وكانت عميدة كلية طب قصر العيني بجامعة القاهرة، هالة صلاح، قد أعلنت في وقت سابق الجمعة أيضاً، وفاة وكيل الكلية لشؤون المجتمع وأحد أشهر أطباء الأطفال، هشام الساكت، متأثراً بإصابته بكورونا.

يذكر أن نقابة الأطباء ذكرت من قبل أن عدد الأطباء من ضحايا الفيروس ارتفع إلى 6 و91 مصاباً، مطالبة رئيس الوزراء بالتشدد في توفير الحماية اللازمة للأطباء والطواقم الطبية، واتخاذ كافة الإجراءات التي تكفل حمايتهم من التقاط العدوى خلال أداء واجبهم الوطني والإنساني في مواجهة الوباء.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة