.
.
.
.

مصر تتعايش مع كورونا.. الالتزام بالوقاية مع فتح الخدمات

نشر في: آخر تحديث:

أعلن رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي ضرورة تطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، بكل حزم لضمان سلامة وصحة المواطنين، مع فتح الخدمات الحكومية التي يحتاجونها.

وخلال تفقده صالات السفر والوصول بمطار القاهرة للاطمئنان على تطبيق الإجراءات الاحترازية، وزيارته لمحافظة القليوبية، والتي شملت تفقد عدد من المشروعات الخدمية والتنموية، اليوم السبت، طالب رئيس الوزراء بالتزام كافة العاملين بالمواقع بتطبيق مختلف الإجراءات الاحترازية والوقائية، من ارتداء الكمامات، ووجود مسافات تباعد بين العاملين، قائلاً: "هذا شيء سنتعود عليه جميعاً ونتعايش به خلال المرحلة المقبلة".

وأضاف أن هذه الزيارة تأتي في إطار متابعة الجهود المبذولة من كافة الجهات والأجهزة المعنية للتعامل مع أزمة فيروس كورونا، والاطمئنان على تطبيق مختلف الإجراءات الاحترازية والوقائية التي تم الإعلان عنها من قبل الحكومة، والتي تستهدف ضمان سلامة وصحة المواطنين، وعدم انتشار الفيروس، وذلك وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية في هذا الصدد، فضلاً عن التعامل مع تداعيات الأزمة وما سببته من تأثيرات سلبية على قطاعات الطيران والسياحة والآثار، والتي تمثل ركائز أساسية للاقتصاد القومي المصري.

وخلال الجولة، استمع رئيس الوزراء إلى عدد من الضوابط والإجراءات الاحترازية التي وضعتها وزارة الطيران داخل المطارات المصرية، وعلى متن الطائرات للمواجهة، حيث تم اتخاذ عدة ضوابط بوضع مسافة آمنة لا تقل عن مترين بين كل راكب، بما يكفل الحماية الصحية بالمطار، وعلى متن الطائرات، وتعامل الأطقم الطائرة خلال الرحلات.

وأكد مدبولي على اهتمام الحكومة خلال هذه المرحلة بالعمل على سرعة الانتهاء من كافة المشروعات الخاصة بالرعاية الصحية والطبية، وذلك في ضوء التعامل مع أزمة كورونا، مضيفا أن أي مستشفى يتم الانتهاء من تنفيذه ودخوله الخدمة، يعتبر إضافة مهمة للدولة في المواجهة .

وشدد رئيس الوزراء على التأكد من تطبيق كافة الاجراءات الاحترازية في المطارات لمواجهة "كورونا" تزامناً مع عودة المصريين العالقين من الخارج على مدار اليوم، وهو ما سيطبق على كافة المنشآت الخدمية الحكومية، مشيراً إلى ضرورة إعلام المواطنين بمختلف الإرشادات والإجراءات التي يتم تطبيقها أثناء التعامل مع هذه المنشآت خلال هذه المرحلة، ومشددا على ضرورة الالتزام بتطبيقها بكل حزم.