.
.
.
.

للمرة الثانية بنفس الطريقة.. انتحار مصري بسبب كورونا

نشر في: آخر تحديث:

انتحر عامل مصري بالقفز من الطابق الثالث إثر علمه بالاشتباه في إصابته بفيروس كورونا.

وأعلن مصدر أمني مسؤول أن عاملا مصريا يبلغ من العمر 58 عاما ألقى بنفسه من الطابق الثالث بمستشفى حميات قنا جنوب البلاد، بعد الاشتباه بإصابته بكورونا، وطلب إدارة المستشفى سحب مسحة منه لتحليلها.

وقال إن المنتحر ويدعى"مبارك.م.ح" قفز من الطابق الثالث داخل مستشفى حميات قنا، حيث دخله للفحص بعد ظهور أعراض كورونا عليه، وفوجئ العاملون بقيامه بإلقاء نفسه عقب إبلاغه بضرورة سحب مسحة منه لتحليلها.

وكان مصري آخر مصاب بفيروس كورونا قد انتحر في مايو الماضي بإلقاء نفسه من غرفته بمستشفى الصدر بالعباسية شرق القاهرة.

وفوجئ المترددون على المستشفى، بأحد المرضى يلقي بنفسه من شرفة غرفته، بالطابق الرابع، ويسقط أمامهم جثة هامدة.

وتبين أن القتيل هو أحد المرضى المصابين، وكان يقيم في المستشفى للعلاج.

وأجرت النيابة معاينة لموقع الحادث، ومناظرة الجثة حيث تبين إصابة القتيل بكسر في الجمجمة وكسور متفرقة ونزيف.

وكانت وزارة الصحة المصرية قد أعلنت أمس الاثنين، عن تسجيل 1691 إصابة جديدة بكورونا، و97 حالة وفاة في أعلى رقم سجل بالبلاد منذ ظهور الفيروس.

وذكرت الوزارة أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا حتى الاثنين، بلغ 46289 حالة من ضمنهم 12329 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1672 حالة وفاة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة