.
.
.
.

برلماني مصري للعربية: لا بد من التصدي لعدوانية تركيا

نشر في: آخر تحديث:

أكد برلماني مصري لقناتي "العربية" و"الحدث" أن الإجماع الداخلي على موقف مصر من ملف ليبيا "مطلق". وأضاف أن الرسائل المصرية واضحة للغاية وعلى الجميع احترامها.

وقال البرلماني: "لا بد من وضع تركيا في حجمها الحقيقي والتصدي لعدوانيتها". واعتبر أن البيان الختامي لاجتماع الوزراء العرب يتوافق مع رؤية مصر، مشددا على وجود توافق عربي كبير حول التحرك في الملف الليبي.

وحثت الجامعة العربية أطراف النزاع الليبي على ضرورة وضع السلاح جانبا، والإسراع إلى الجلوس على طاولة المفاوضات لحل الأزمة الليبية.

وخلال اجتماع وزراء خارجية الدول العربية قال الأمين العام للجامعة أحمد أبو الغيط، إنه لا سبيل للحل في ليبيا سوى وقف النار والعودة إلى المحادثات برعاية أممية وبناء على توصيات الجامعة ومسار برلين ومقترحات القاهرة.

وأكد وزير الخارجية المصري سامح شكري خلال اجتماع الدورة غير العادية لمجلس جامعة الدول العربية، أن مصر لن تتهاون مع الإرهاب وداعميه، ولن تتوانى عن اتخاذ كل إجراء كفيل بمنع وقوع ليبيا وشعبها تحت سيطرة الجماعات الإرهابية والميليشيات المسلحة.

وشدد شكري على اهتمام مصر البالغ بإنجاح كافة مسارات برلين السياسية والاقتصادية لتسوية أزمة ليبيا، فضلاً عن مسار 5+5 الذي سيضع الترتيبات الأمنية والعسكرية المتوافق عليها.

وأعرب الوزير المصري عن دعم بلاده بقوة لهذا المسار بالتنسيق مع جهود الأمم المتحدة.