.
.
.
.

نعي العريان يسبب أزمة.. نقابة أطباء مصر تحذف وتعتذر

نشر في: آخر تحديث:

حذفت الصفحة الرسمية لنقابة أطباء مصر نعياً للقيادي الإخواني عصام العريان والذي شغل منصب أمين صندوق النقابة الأسبق بعد أن أثار نشره موجة كبيرة من الانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي نظراً لتورط العريان في عدد من العمليات الإرهابية و انتمائه لجماعة إرهابية.

ونفت النقابة أن يكون نعيها للعريان تم لأي أغراض سياسية، حيث ذكرت النقابة في اعتذارها: "نظراً لما أثير حول نشر خبر وفاة الطبيب وعضو مجلس النقابة الأسبق الدكتور عصام العريان من لغط فوجب إيضاح أن النشر لم يتم لأي غرض سياسي تنأى النقابة عن الدخول فيه وتعتذر النقابة عن إثارة مشاعر أسر الشهداء والأطباء الذين تناولوه بتحفظ واستياء ملحوظ".

وتوفي الخميس الماضي الدكتور عصام العريان، القيادي بجماعة الإخوان، إثر أزمة قلبية داهمته في محبسه بالقاهرة.

وذكرت مصادر أن العريان داهمته أزمة قلبية عقب نقاش حاد مع أحد قادة الجماعة داخل السجن، حول الوضع الحالي للجماعة وأخطائها وسياساتها المستقبلية، ولفظ أنفاسه الأخيرة بعدما فشلت محاولات إنقاذه.

وكان القيادي الإخواني يقضي عقوبة السجن في عدة قضايا، حيث حكم عليه بالسجن المؤبد مع 10 آخرين، بقضية اقتحام الحدود الشرقية، وحكم آخر نهائي بالسجن 20 عاما في أحداث الاتحادية، والإعدام في قضية فض رابعة.