.
.
.
.

شكري في روسيا لإجراء مباحثات حول أهم القضايا الإقليمية

وزير الخارجية الروسي لافروف دخل العزل الطوعي بعد مخالطته لمصابين بكورونا

نشر في: آخر تحديث:

يجري وزير الخارجية المصري، سامح شكري، الأربعاء، مباحثات في العاصمة الروسية موسكو مع المسؤولين الروس حول العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية، لاسيما جهود السلام في الشرق الأوسط والأوضاع في ليبيا.

ومن المقرر أن يُجري وزير الخارجية المصري اليوم لقاءات مع كبار المسؤولين الروس، كما سيستقبل شكري مسؤولين في وزارة الخارجية الروسية، على رأسهم السفير ميخائيل‏ بوغدانوف، نائب وزير الخارجية ومبعوث الرئيس الروسي لمنطقة الشرق الأوسط.

وفور وصوله إلى موسكو، تمنى شكري الاطمئنان في أقرب وقت على وزير الخارجية سيرغي لافروف، الذي دخل العزل الطوعي بعد مخالطته لمصابين بكورونا.

وبحسب بيان للخارجية المصرية، فإن المباحثات مع المسؤولين الروس ستشمل العلاقات الثنائية بين البلديّن والتنسيق حول أهم القضايا الإقليمية التي تهم الدولتين، ولاسيما جهود السلام في الشرق الأوسط والأوضاع في ليبيا وفي سوريا، فضلاً عن الموقف ‏على الساحة اليمنية، وكذا في لبنان.

وتدعو مصر للتنسيق مع الأطراف المؤثرة على الساحة الإقليمية سعياً لتحقيق الاستقرار في المنطقة والخروج من حالة التأزم الممتدة منذ فترة.

ويلتقي وزير الخارجية المصري عدداً من كبار المسؤولين الروس ومنهم وزير الصناعة والتجارة دينيس مانتوروف، فضلاً عن ‏نيكولاي باتروشيف، سكرتير عام مجلس الأمن القومي الروسي ومستشار الرئيس فلاديمير بوتين للأمن القومي. كما سيلتقي رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الروسي الدوما ليونيد سلوتسكي.