.
.
.
.

من أكبر قضايا غسيل الأموال.. مصر تكشف أنشطة خاصة

الصفقات كانت تجري عن طريق شراء عقارات وسيارات وإقامة مشروعات تجارية وإجراء عمليات سحب وإيداع بالبنوك

نشر في: آخر تحديث:

تمكنت وزارة الداخلية المصرية من كشف قضايا غسيل أموال بـ 148 مليون جنيه، كان يتم محاولة إدخالها في أنشطة خاصة بالعقارات والسيارات لإضفاء الشرعية عليها.

وذكرت وسائل إعلام محلية، أن قطاع الإعلام والعلاقات بوزارة الداخلية المصرية، أعد مقطع فيديو يكشف جهود الإدارة العامة لمباحث مكافحة جرائم التهرب الضريبي والرسوم، في كشف تفاصيل قيام الممثل القانوني لإحدى الشركات التجارية بإخفاء مبلغ 113 مليون جنيه للتهرب من دفع المستحقات الضريبية.

وتابعت على الموقع الرسمي، أن الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بقطاع مكافحة المخدرات والجريمة المنظمة، تمكنت من ضبط تشكيل عصابي حاول غسل 35 مليون جنيه من تجارة المخدرات.

وأشارت إلى أن ذلك كان يجري عن طريق شراء عقارات وسيارات وإقامة مشروعات تجارية وإجراء عمليات سحب وإيداع بالبنوك لإصباغ تلك الأموال الصبغة الشرعية.

تزوير محررات رسمية

كما ذكر الفيديو أن قطاع الأمن العام بالتنسيق مع مديرية أمن بني سويف، تمكن من كشف تشكيل عصابي تخصص نشاطه الإجرامي في تزوير المحررات الرسمية، لتمكين بعض الأشخاص ممن لديهم موانع قانونية، من استخراجها مقابل مبالغ مالية.

ونوّه بأن القوات عثرت على مبالغ مالية وجوازات سفر خاصة بعدد من الأشخاص وعدد من ملصقات التأشيرات الخاصة بدولة عربية.

إلى ذلك، أعلنت الأجهزة الأمنية المصرية تواصل جهودها في ملاحقة وتتبع أشكال الخروج على القانون لتحقيق الانضباط الأمني وإحكام السيطرة الأمنية وفقا للقانون، بحسب البيان.