.
.
.
.

تدريبات بحرية مصرية أميركية في البحر الأحمر لدعم أمن المنطقة

التدريبات تأتي تأكيداً على الشراكة الاستراتيجية بين مصر وأميركا

نشر في: آخر تحديث:

نفذت القوات البحرية المصرية والأميركية تدريبًا بحريًا عابرًا بنطاق الأسطول الجنوبي بقاعدة البحر الأحمر، لمواجهة التحديات والحفاظ على أمن المنطقة.

وقال العميد تامر الرفاعي المتحدث العسكري المصري، إنه استمرارا للتدريبات المشتركة التي تجريها القوات البحرية المصرية مع الدول الصديقة والتي تهدف إلى تعزيز القدرات القتالية للوحدات البحرية، بما يجعلها قادرة على مواجهة التحديات، وبما يساهم في دعم الأمن والاستقرار البحري بالمنطقة، فقد نفذت القوات البحرية المصرية والأميركية تدريبًا بحريًا عابرًا باشتراك الفرقاطة المصرية "شرم الشيخ" مع السفينة البرمائية الأميركية (USS SOMERSET- LPD 25) في نطاق مسرح العمليات للأسطول الجنوبي.

وذكر أن التدريبات تضمنت مجموعة من الأنشطة القتالية البحرية المختلفة، منها تمارين مجابهة التهديدات البحرية غير النمطية، وتحليل الصور والمعلومات، بالإضافة إلى تمارين المواصلات، وكذا التدريب على إجراءات الأمن البحري في مناطق العمليات بالبحر الأحمر.

وأضاف أن تلك التدريبات تأتي تأكيدًا على الشراكة الاستراتيجية والعلاقات الثنائية الممتدة بين القوات المسلحة المصرية ونظيرتها الأميركية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة