.
.
.
.

السيسي: سد النهضة قضية وجودية تطال ملايين المصريين

الرئيس المصري يؤكد أهمية الابتعاد عن أي منهج أحادي يسعى إلى فرض الأمر الواقع وتجاهل الحقوق الأساسية للشعوب

نشر في: آخر تحديث:

شدد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، على أن "قضية سد النهضة وجودية وتؤثر على حياة ملايين المصريين".

وأكد السيسي، الأربعاء، على "ضرورة السعي للتوصل إلى اتفاق قانوني ملزم، ينظم عملية ملء وتشغيل سد النهضة في أقرب وقت ممكن"، وفق التلفزيون المصري.

كما لفت إلى "أهمية الابتعاد عن أي منهج أحادي، يسعى إلى فرض الأمر الواقع وتجاهل الحقوق الأساسية للشعوب".

"سنواصل الملء"

يذكر أن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، كان أعلن الثلاثاء أن الملء الثاني للسد يجري في موعده عند موسم الأمطار في يوليو المقبل. إلا أنه أضاف في كلمة أمام البرلمان أن بلاده لا ترغب بالإضرار بمصالح مصر والسودان المائية. وقال إن السد لن يمنع المياه عن مصر والسودان، مشدداً على ضرورة الاستفادة من موسم الأمطار القادم في عملية التخزين.

وجددت إثيوبيا رفضها للمقترح المصري والسوداني حول الوساطة الرباعية، وأعلنت تمسكها بوساطة الاتحاد الإفريقي وحده.

إلى ذلك، أكد آبي أن بلاده لا تريد الانخراط في حرب مع السودان، في وقت يثير التوتر المرتبط بمنطقة حدودية متنازع عليها مخاوف من اندلاع نزاع أوسع. وأوضح قائلاً: "لدى إثيوبيا كذلك العديد من المشاكل، ولا استعداد لدينا للدخول في معركة. لا نريد حرباً. من الأفضل تسوية المسألة بشكل سلمي".

"لن نسمح بأزمة مياه"

وردت مصر على هذه التصريحات مشددة على أنها لن تسمح بحدوث أزمة مياه تطال شعبها.

وكرر وزير الري محمد عبدالعاطي، موقف بلاده من هذا الملف الشائك، قائلاً: "موقفنا واضح بضرورة التوصل لاتفاق قانوني ملزم وشامل بشأن السد".

كما أوضح أن السلطات المصرية لن تسمح بحدوث تأثيرات سلبية نتيجة الملء الثاني لسد النهضة. وقال: "من المؤسف المماطلة في عملية التفاوض ومحاولات إهدار الوقت في هذه القضية".