.
.
.
.

وفاة أخطر مزور بمصر.. انتحل صفة ضابط لمدة 32 عاماً

مصدر أمني: لا وجود لشبهة جنائية في الواقعة، والمتهم يعاني من أمراض مزمنة

نشر في: آخر تحديث:

توفي أخطر مزور في مصر، اليوم الأحد، بعد نقله إلى المستشفى إثر تعرضه لوعكة صحية أثناء حجزه داخل قسم شرطة الجيزة، على خلفية اتهامه بالتزوير وانتحال شخصية ضابط شرطة لمدة 32 عاما.

وصرّح مصدر أمني بعدم وجود شبهة جنائية في الواقعة، وأن المتهم يعاني من أمراض مزمنة.

وكانت الأجهزة الأمنية المصرية قد تمكنت من كشف أصعب وأخطر عمليات النصب والاحتيال، وألقت القبض على مسن يبلغ من العمر ، 65 عاما، انتحل صفة ضابط لمدة 32 عاما.

زواج.. وفيلا بمنطقة راقية

كما كشفت التحقيقات أن المتهم انتحل صفة ضابط عندما كان يبلغ من العمر 33 عاما، وتقدم لخطبة زوجته الحالية بهذه المهنة، وتزوجها باعتباره ضابطاً وأنجب 3 أبناء تخرجوا في الجامعة ولَم يكتشف أحد أنه ينتحل صفة ضابط.

وأوضحت تحريات أجهزة الأمن أن المتهم احترف النصب ونجح في تكوين ثروة طائلة واشترى فيلا بمنطقة راقية في الجيزة أقام فيها هو وأسرته، وكان يحتفل مع أسرته كل فترة بحصوله على ترقية، ويعلق على جدران مسكنه شهادات تقدير وصور له بالملابس الأميرية، وأقامت له أسرته حفلا في أحد المولات بمناسبة بلوغه سن التقاعد قبل 5 سنوات.

عقود وشهادات جامعية للبيع

كما أضافت التحقيقات أن المتهم خدع الجميع بوظيفته المزيفة، وكان يدير في الخفاء عملية احتيال ونصب واسعة النطاق جنى من ورائها مبالغ مالية كبيرة وسقط بطريق الصدفة عندما تم ضبط عقود بيع قطع أراض مزورة بحوزة أحد المتهمين في جرائم النصب وباستكمال الفحص تم الوصول للمتهم، وتبين أنه وراء العديد من جرائم النصب والاحتيال والتزوير.

وبمداهمة مسكن المتهم عثر على صور له بملابس عسكرية ودولاب مغلق برقم سري يحتوي على كمية كبيرة من العقود والشهادات والمستندات لعمليات بيع وشراء وعقود فيلات وأراض ومحررات مزورة لشهادات جامعية ودكتوراه كان يقوم ببيعها للراغبين مقابل مبالغ مالية كبيرة.