.
.
.
.
الشرق الأوسط

مصر تشدد على ضرورة وقف النار بفلسطين والانخراط بمفاوضات سلام جادة

رسالة تضامُن من مصر، حكومةً وشعباً، مع الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة

نشر في: آخر تحديث:

أكدت مصر، الأحد، على ضرورة وقف النار، في الأراضي المحتلة ثم انخراط المجتمع الدولي في أسرع وقت ممكن لإطلاق مفاوضات سلام جادة على أساس حل الدولتين.

وخلال لقاء عقده السفير طارق طايل، رئيس بعثة مصر في رام الله، مع رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور محمد اشتيه، نقل فيه رسالة تضامُن من مصر، حكومةً وشعباً، مع الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة.

من لقاء السفير المصري رئيس وزراء فلسطين
من لقاء السفير المصري رئيس وزراء فلسطين

واستعرض السفير المصري خلال اللقاء جهود القاهرة الحثيثة مع الأطراف المختلفة والمجتمع الدولي للتهدئة ووقف الاعتداءات الإسرائيلية في قطاع غزة، وكذلك الحيلولة دون تكرار المواجهات في القدس والضفة الغربية.

واستعرض طايل كذلك الترتيبات المصرية على المستويين الحكومي والمجتمع المدني لتقديم الدعم الإنساني للفلسطينيين بقطاع غزة وتخفيف معاناتهم.

وأوضح طايل أن الأحداث الحالية إنما تثبت أن القضية الفلسطينية تظل القضية الرئيسية بالشرق الأوسط، مؤكداً وجود حالة ملحة لوقف إطلاق النار، ثم انخراط المجتمع الدولي في أسرع وقت ممكن لإطلاق مفاوضات سلام جادة على أساس حل الدولتين، وقرارات الشرعية الدولية ومجلس الأمن، وآخرها قرار 2334.

من جانبه، أشاد رئيس الوزراء الفلسطيني بالجهود المصرية على كافة الأصعدة معرباً عن تقدير فلسطين، حكومةً وشعباً، للمواقف المصرية الداعمة للشعب الفلسطيني.