.
.
.
.

تهنئة فيسبوكية بترقية أستاذ مصري تحصد 210 آلاف "أغضبني".. الجامعة تحقق

بدأت الواقعة صباح أمس الثلاثاء عندما نشرت الصفحة الرسمية لكلية العلوم بالجامعة تدوينة، تتضمن تهنئة بترقية الدكتور محمود مرسي

نشر في: آخر تحديث:

قررت جامعة الإسكندرية في مصر التحقيق في واقعة أثارت جدلا كبيرا على مواقع التواصل.

وبدأت الواقعة صباح أمس الثلاثاء عندما نشرت الصفحة الرسمية لكلية العلوم بالجامعة تدوينة، تتضمن تهنئة بترقية الدكتور محمود مرسي أحمد محمد إلى درجة مدرس بقسم الكيمياء، وخلال ساعات حصدت 210 آلاف أغضبني، فضلا عن آلاف التعليقات الغاضبة لترقيته، وأخرى مستنكرة ذلك، فيما تعاطف آخرون مع طلاب الكلية الذين شنوا حملة على الصفحة مطالبين إدارة الجامعة بالتحقيق معه لسوء سلوكه معهم، حسب تعليقاتهم.

التدوينة
التدوينة

وكشف الطلاب خلال التعليقات المواقف التي زعموا أنها حدثت معهم من جانب الأستاذ الجامعي وتفاوتت ما بين إساءات وإهانات وجهها لهم وتعمد إيذائهم وإلحاق الضرر بهم، ما اضطر إدارة الصفحة إلى غلق التعليقات.

رئيس جامعة الإسكنرية
رئيس جامعة الإسكنرية

من جانبه صرح الدكتور عبد العزيز قنصوه، رئيس جامعة الإسكندرية، أنه وجه الدكتورة أماني عبد الحميد عميدة كلية العلوم، باستدعاء الدكتور محمود مرسي، وسؤاله حول الواقعة، مؤكداً أنه سيتمّ اتخاذ الإجراءات اللازمة حال ثبوت أي مخالفة.

وأضاف رئيس الجامعة أن الجامعة لم تتلقَ أي شكوى مكتوبة من الطلاب الآن أو سابقاً من خلال الكلية أو الجامعة، موضحاً أن الجامعة شكلت لجنة لتقصي الحقيقة في هذا الموضوع للوقوف على حقيقة ما أثير عبر مواقع التواصل.