.
.
.
.
لقاح كورونا

مصر: تطعيم 40% من الشعب بلقاح كورونا بنهاية 2021 هدف قومي

الدكتور محمد عوض تاج الدين: نسبة 40% من الشعب المصري تشكل الغالبية العظمى الساحقة للفئات الأكثر عرضة للإصابة بكورونا

نشر في: آخر تحديث:

قال مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة في مصر، الدكتور محمد عوض تاج الدين، مساء الأربعاء، إن الوصول إلى تطعيم 40% من الشعب المصرى نهاية 2021 هو هدف قومي ومطلوب ونسعى له، سواء من قبل الرئيس عبدالفتاح السيسي، وكذلك الحكومة، وجميعنا نسعى لتحقيقه.

وأضاف تاج الدين، في تصريحات لبرنامج "يحدث في مصر" على فضائية "إم بي سي مصر"، أن نسبة 40% من الشعب المصري تشكل الغالبية العظمى الساحقة للفئات الأكثر عرضة للإصابة بكورونا، بحكم سنها أو أنها مصابة بأمراض مزمنة، خاصة أن 8.2 مليون من السكان أكثر من 60 عاما، وهناك فئات أكثر عرضة للإصابة بكورونا مثل أصحاب الأمراض المزمنة بجانب الفئات الطبية وأعضاء هيئات التدريس، لافتا إلى أنها فئات لها أولويات للحصول على التطعيم، لأنها قد تكون مصادر للعدوى.

من مصر

وأوضح مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة، أن هناك إثباتا علميا أن عملية التطعيم بجانب الإجراءات الاحترازية الأخرى، والتي طبقت في إنجلترا ودول أخرى بدون شك يشكلان مع بعضهما حائط صد قوي ضد الإصابات بفيروس كورونا بصفة عامة، وضد المخاطر الشديدة التي تنتج من خلال الإصابة بهذا الفيروس، مشيراً بالقول: "جميعنا نستمر في متابعة كل الوسائل الاحترازية".

وكانت وزيرة الصحة المصرية، الدكتورة هالة زايد، أعلنت إنتاج أول دفعة من لقاح "سينوفاك" في نهاية شهر يونيو الجاري، وذلك بالتزامن مع حصول لقاح سينوفاك على اعتماد منظمة الصحة العالمية.

من إنتاج أول دفعة من لقاح "سينوفاك" ستخضع للاختبار الأخير من خلال التحليل بمعامل هيئة الدواء المصرية، لافتًا إلى وجود خبراء صينيين بمصر حاليا للإشراف على عملية التصنيع ونقل الخبرات وتكنولوجيا التصنيع، بكل من "فاكسيرا" وهيئة الدواء المصرية.

وأضاف أن مصر من أوائل الدول في العالم التي اتخذت خطوة تصنيع لقاح فيروس كورونا "سينوفاك"، حيث حرصت مصر على التواصل والتنسيق المستمر مع الجانب الصيني منذ شهر يونيو من العام الماضي بمشاركة السفارة الصينية، حتى التوصل إلى اتفاقية التصنيع ونقل تكنولوجيا التصنيع الموقعة بين الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات "فاكسيرا" وشركة سينوفاك الصينية، وذلك بمقر مجلس الوزراء المصري في شهر أبريل الماضي.

وذكر أن لقاح "سينوفاك" أثبت فاعلية بنسبة 91% على المفحوصين من الفئات العامة، وذلك وفقًا للدراسات الإكلينيكية التي أجريت على اللقاح في 7 دول مختلفة شملت (البرازيل- تشيلي - تركيا- إندونيسيا- الصين -هونغ كونغ- الفلبين)، لافتًا إلى أن المواطنين الحاصلين على لقاح "سينوفاك" سيحصلون على الجرعة الثانية بعد 21 يوما (3 أسابيع) من تلقي الجرعة الأولى.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة