.
.
.
.

وزير دفاع مصر: سنردع من تسول له نفسه المساس بأمننا

وزير الدفاع المصري: مهمتنا مقدسة تتطلب الاستعداد القتالي

نشر في: آخر تحديث:

في خضم أزمة سد النهضة وترقب جلسة مجلس الأمن حولها، قال وزير الدفاع المصري محمد زكي، اليوم الخميس إن الجيش المصري قادر على الدفاع عن الوطن وحماية أمنه القومي، موضحا أنها "مهمة مقدسة تتطلب الاستعداد القتالي".

وأوضح أن هذه المهمة تتطلب بناء القوة القادرة على مواجهة التحديات، وأن القوات المسلحة المصرية بما تمتلكه من فرد مقاتل وقدرات قتالية وأسلحة متطورة في كافة التخصصات قادرة على ردع كل من تسول له نفسه المساس بأمن مصر ومقدرات الشعب المصري.

كما وجه، القادة والضباط بمواصلة البحث والاطلاع في مجالات المعرفة العسكرية والمدنية التي تعينهم على أداء مهامهم على الوجه الأمثل، والتمسك بالانضباط العسكري والمبادئ والمثل العليا للعسكرية المصرية لتظل القوات المسلحة بعطاء أبنائها وتضحياتهم نموذجا فريدا للانضباط والالتزام.

وزير الدفاع المصري محمد زكي
وزير الدفاع المصري محمد زكي

تأتي تصريحات وزير الدفاع المصري قبيل عقد مجلس الأمن الدولي جلسة مساء اليوم الخميس، لمناقشة أزمة ملف سد النهضة، حيث سيعرض وزيرا خارجية مصر والسودان رؤية بلديهما وموقفهما من الأزمة وأطروحاتهما لحلها، بالإضافة لمناقشة اقتراح تقدمت به تونس.

يشار إلى أن أزمة السد وصلت بين الدول الثلاث إلى طريق مسدود، حيث تصر إثيوبيا على البدء بتنفيذ الملء الثاني وسط اعتراض من جانب دولتي المصب وفشل الوساطات الإفريقية والدولية بحل الأزمة.