.
.
.
.

بتهم التخابر مع حماس.. حكم نهائي بالمؤبد لقادة الإخوان

المؤبد لمرشد الإخوان ونائبه وقيادات بالجماعة في قضية حماس

نشر في: آخر تحديث:

في حكم نهائي وبات، قضت محكمة النقض في مصر بتأييد عقوبات السجن المؤبد والمشدد بحق محمد بديع مرشد جماعة الإخوان ونائبه خيرت الشاطر وآخرين من قيادات الجماعة في قضية التخابر مع حماس وانقضاء الدعوى الجنائية لعصام العريان لوفاته.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، قد قضت في 11 سبتمبر 2019، بالسجن المؤبد لـ11 متهمًا في القضية، وهم محمد بديع عبد المجيد، ومحمد خيرت الشاطر، وسعد توفيق الكتاتني، وعصام العريان، ومحمد البلتاجي، وسعد عصمت الحسيني، وحازم فاروق عبد الخالق، ومحيي حامد السيد، وخالد سعد حسنين، وخليل أسامة العقيد، وأحمد عبد العاطي.

أحكام مختلفة

كما تضمن حكم الجنايات معاقبة كل من عصام الحداد، وأيمن علي سيد، وأحمد محمد الحكيم بالسجن 10 سنوات، ومعاقبة كل من محمد رفاعة الطهطاوي، وأسعد الشيخة، بالسجن 7 سنوات، وبراءة 7 متهمين هم: صفوت حجازي، وحسن خيرت الشاطر، وعيد محمد إسماعيل دحروج، وإبراهيم خليل الدراوي، وكمال السيد محمد، وسامي أمين حسين السيد، وجهاد عصام الحداد.

وضمت القضية 36 متهما منهم 24 متهما حضوريا وتم إعادة محاكمتهم والحكم عليهم في 11 سبتمبر من عام 2019، بأحكام ما بين المؤبد والمشدد، فيما تقدم 19 متهما بالطعن أمام محكمة النقض.

وفاة مرسي

وكانت القضية قد شهدت في إحدى جلساتها في 17 يونيو 2019، وفاة الرئيس الأسبق والمعزول محمد مرسي عقب استماع المحكمة لمرافعة الدفاع عنه وكلمة له، ليسقط مغشيا عليه بعد رفع المحكمة الجلسة للمداولة.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين تهم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل مصر، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها، وتمويل الإرهاب، والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي للإخوان، وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها.