.
.
.
.

بالصور.. متحف مصري ضمن أفضل 10 أماكن سياحية بالعالم لعام 2021

يعد متحف "غراند أكواريوم" واحداً من المتاحف الفريدة في العالم والشرق الأوسط لتنوع الكائنات البحرية فيه

نشر في: آخر تحديث:

وقع اختيار منصة السياحة والسفر العالمية "تريب أدفايزر" على متحف الأحياء البحرية "غراند أكواريوم"، الذي يقع جنوب مدينة الغردقة ليكون واحداً من ضمن أفضل 10 أماكن وعوامل للجذب السياحي في العالم لعام 2021، حيث إن المتحف يعد واحدا من المتاحف الفريدة في العالم والثاني في الشرق الأوسط.

ويعد متحف الأحياء البحرية "غراند أكورايوم" واحدا من أهم المزارات السياحية التي تقع في البحر الأحمر، وهو متحف أقيم بالتعاون مع محافظة البحر الأحمر، ووزارة السياحة والآثار ووزارة البيئة، وأحد المواقع الجاذبة للسياح في المحافظة، حيث يعرض المتحف مجموعة كبيرة من الكائنات البحرية، وذلك في أشكال متعددة ورائعة.

متحف الأحياء البحرية
متحف الأحياء البحرية


متحف فريد من نوعه بالشرق الأوسط

ويعتبر هذا المتحف فريد من نوعه على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا، حيث يتمكن الزائرون من التواصل مع الكائنات البحرية والتعرف عليها عن قرب، وذلك من خلال 22 حوضاً من أكبر أحواض الأسماك في العالم حجماً، كما يضم المتحف حوضاً من أكبر أحواض الأسماك الموجودة في البحر الأحمر، وتبلغ مساحة المبنى 22 ألف متر.

كما أن المتحف به عدة أنواع مميزة من الكائنات البحرية وأسماك البحر الأحمر المعروفة والنادرة منها، مثل القروش الضخمة وأسماك "المانتا" الكبيرة وسلاحف البحر الخضراء والثعابين وقرش الغيتار ذو الأنف المجوفة والأسماك المختلفة.

واحد من أكبر متاحف الأحياء المائية

ويعد المتحف واحدا من أكبر متاحف الأحياء المائية والتي تم افتتاحها عام 2015، وبه أكثر من 1200 من الكائنات البحرية، والتي تمثل 1000 نوع مختلف، وتعيش الكائنات البحرية، بمساحة ما يقرب من مليون غالون من المياه المالحة، وما زال العمل على تطويره ليضم 3.8 مليون غالون مياه.