.
.
.
.
لقاح كورونا

الصحة المصرية: السماح بتطعيم المسافرين الأقل من 18عامًا.. لهذه الأغراض

إتاحة التطبيق الإلكتروني "Egypt Health Passport" خلال الأيام القادمة للحصول على شهادات تلقي اللقاح إلكترونيًا

نشر في: آخر تحديث:

كشفت وزيرة الصحة المصرية، الدكتورة هالة زايد عن السماح بتطعيم المسافرين الأقل من 18 عامًا لأغراض الدراسة أو العلاج بالخارج، بعد إثبات ذلك، لتسهيل تلقي العلاج وتعزيز إتاحة فرص التعلم، مؤكدة أنه سيتم خلال الفترة المقبلة الإعلان عن خطة الدولة لتطعيم طلاب المدارس بالتربية والتعليم والتعليم الفني، وما قبل الجامعي بمصر لحمايتهم من خطر الإصابة بالفيروس.

كما استعرضت الوزيرة خلال المؤتمر، اليوم الاثنين، معدل الإصابات والوفيات الأسبوعي في مصر مقارنة بالوضع العالمي، مشيرة إلى أنه منذ الأسبوع الماضي شهدت مصر ارتفاعًا بسيطًا في معدلات الإصابات بشكل منتظم على المنحى التصاعدي، مع انخفاض ملحوظ في معدلات الوفيات، مؤكدة أهمية تكثيف تلقي اللقاحات للمواطنين، إذ تقلل من فرص دخول المستشفيات بنسبة تصل إلى 90% بناءً على التقارير الدولية داخل مصر وخارجها.

مؤتمر وزارة الصحة المصرية
مؤتمر وزارة الصحة المصرية

تكثيف اللقاحات خلال مايو ويونيو

ولفتت وزيرة الصحة إلى أنه تم تكثيف تلقي اللقاحات خلال شهري مايو ويونيو الماضيين، حيث تم تطعيم العاملين بالقطاع السياحي بالمحافظات والمدن السياحية، لحمايتهم من الإصابة بالفيروس مما يساهم في الحفاظ على تنشيط السياحة الآمنة، مضيفة أنه تم تسجيل 10 ملايين مواطن على الموقع الإلكتروني لتلقي لقاحات كورونا، وتم تطعيم 7.5 مليون، مؤكدة أنه خلال أيام قليلة سيتم إرسال رسائل بمواعيد تلقي اللقاحات لـ100% من المسجلين بالتزامن مع طرح لقاح "سينوفاك فاكسيرا" في المراكز على مستوى الجمهورية، داعية كافة المواطنين بالتسجيل لتلقي اللقاح.

وفيما يخص آخر مستجدات منظومة اللقاحات، أعلنت الدكتورة هالة زايد عن التوسع في مراكز تلقي اللقاح خلال الأسبوع الماضي لتصل إلى 657 مركزًا على مستوى الجمهورية من ضمنهم 512 مركزًا للمواطنين و145 مركزًا لتلقي اللقاحات للمسافرين إلى الخارج مع مراعاة تخصيص عدد كاف من المراكز يلائم كثافة سكان كل محافظة والعاملين بها.

لقاحات كورونا
لقاحات كورونا

كما لفتت الوزيرة إلى إجراءات وسياسات تلقي اللقاح لـ "أغراض السفر، موضحة أن الفئات ذات الأولوية للحصول على الجرعات هم المسافرون لأغراض (العمل بالخارج، أو العلاج بالخارج، أو الدراسة بالخارج سواء تعليم جامعي أو ما بعد الجامعي)، مشيرة إلى أنه في حالة تلقي اللقاح مسبقًا وهناك رغبة في الحصول على جرعات تنشيطية لأغراض السفر، يتم التسجيل عن طريق وزارة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج حيث تقوم بالتنسيق مع وزارة الصحة وإمدادها بالبيانات المطلوبة.

وأشارت الوزيرة إلى إصدار 150 ألف شهادة تحمل رمز "QRcode " حتى اليوم، لافتة إلى إتاحة التطبيق الإلكتروني "Egypt Health Passport" خلال الأيام القادمة لإتاحة شهادات تلقي اللقاح إلكترونيًا، حيث يتضمن التطبيق خاصية تعمل على إظهار موقف التطعيم من خلال 3 ألوان، حيث يشير اللون الأحمر إلى أنّ الشخص لم يحصل على لقاح فيروس كورونا، بينما يشير اللون الأصفر إلى حصول الشخص على جرعة أولى من اللقاح فقط، أما اللون الأخضر فيعني أنّه حاصل على جرعتين من اللقاح، كما يتم من خلاله التعرف على موقف إجراء تحاليل "pcr" للجهات التي تطلب ذلك، ويمكن استخدام تلك الخاصية في الفعاليات والمطارات والأماكن المختلفة التي تتطلب التعرف على موقف الأشخاص من تلقي اللقاح.

صورة تعبيرية عن المدارس في ظل كورونا
صورة تعبيرية عن المدارس في ظل كورونا


لن يسمح لدخول المدارس بدون التطعيم

وأكدت الوزيرة أنه لن يُسمح بدخول الجامعات أو المدارس بدون التطعيم وتقديم ما يثبت تلقي اللقاح حفاظًا على انتظام العملية التعليمية، معلنة في هذا الصدد خفض قيمة شهادة تطعيم طلاب الجامعات المصرية إلى 25 جنيهًا فقط عن طريق الدفع الإلكتروني، مؤكدة تذليل أي تحديات مالية قد تواجه بعض الطلاب، أما بخلاف ذلك فإن قيمة الشهادة لأغراض السفر إلى الخارج 250 جنيهًا، و100 جنيه لأغراض الداخل.

ولفتت الوزيرة إلى أنه في حالة تلقي الجرعة الأولى من اللقاح خارج مصر، يسمح بتلقي الجرعة الثانية بمصر خلال فترة التواجد بمصر، وذلك عن طريق التسجيل على الموقع الإلكتروني وإحضار ما يثبت تلقي الجرعة الأولى خارج مصر وميعاد تلقيها وسيتم تطعيمه بالجرعةالثانية من نفس نوع اللقاح.