.
.
.
.

مصر تواصل إغلاق معبر رفح.. واتصالات من حماس لحل الأزمة

مصر فتحت المعبر من الجانبين على مدار الأيام الماضية لعبور العالقين والحالات الإنسانية

نشر في: آخر تحديث:

واصلت مصر إغلاق معبر رفح البري لليوم الثاني على التوالي، بعد أن قررت إغلاقه بشكل مفاجئ مساء أمس الأول الأحد.

وذكر المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني الفلسطيني، إياد البزم، أنه تم إبلاغهم من السلطات المصرية بإغلاق المعبر من صباح الاثنين في كلا الاتجاهين حتى إشعار آخر.

في المقابل، أجرى إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اتصالات مع المسؤولين في مصر، لمعرفة دوافع القرار ومناقشة التطورات الأخيرة في قطاع غزة، ووقف التوتر وتجنب التصعيد.

معبر رفح
معبر رفح


آلية السفر عبر المعبر

يأتي ذلك رغم إعلان الجانب الفلسطيني مساء الأحد، عن آلية السفر عبر المعبر، اعتباراً من أمس الاثنين.

يشار إلى أن السلطات المصرية كانت قد واصلت فتح معبر رفح البري من الجانبين على مدار الأيام الماضية لعبور العالقين والحالات الإنسانية من الجانبين، علاوة على إدخال المساعدات ومواد ومعدات إعادة الإعمار إلى قطاع غزة، واستمرار تواجد الأطقم الإدارية والفنية للتيسير على الفلسطينيين.

وكانت مصر أعادت فتح المعبر مع غزة في 16 مايو الماضي، كما وفرت سيارات إسعاف أمام المعبر لسرعة نقل المصابين للمستشفيات في شمال سيناء أو المحافظات الأخرى.

كما كشفت مصادر مصرية لـ "العربية.نت" حينها أنه تقرر استقبال كافة الحالات القادمة من قطاع غزة، سواء المسافرون أو الطلاب أو المرضى أو المصابون جراء القصف الإسرائيلي صباح يوم 16 مايو الماضي.