.
.
.
.

العثور على جثة شاب مصري في إيطاليا.. والقاهرة تطلب تحقيقاً

الملحق العمالي في ميلانو أشار إلى أنه توجد شبهة جنائية في وفاة إسلام عيد الطباخ

نشر في: آخر تحديث:

عثرت السلطات الإيطالية اليوم الجمعة، على جثة شاب مصري أمام مزرعة قرب مدينة لوديوقد، فيما طلبت القاهرة تحقيقاً رسمياً، مشيرة إلى وجود شبهة جنائية.

ويبلغ إسلام عيد الطباخ 30 عاماً وينحدر من مدينة تلا في محافظة المنوفية، وقد لقي حتفه عقب عودته من إجازته من مصر.

نقل الجثمان غداً

من جهتهم ذكر أقارب الشاب لـ"العربية.نت" أنه سيتم نقل الجثمان غداً السبت من مطار مالبينسا بمدينة ميلانو على متن رحلة شحن مصر للطيران المقرر إقلاعها الساعة السابعة مساء.

من جانبه أصدر وزير القوى العاملة، محمد سعفان، تعليمات لمكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالقنصلية المصرية في ميلانو، بمتابعة عودة جثمان الشاب ومستحقات الأسرة لدى هيئة التأمينات والمعاشات الإيطالية.

طبيعية أم جنائية؟

وكان سعفان قد تلقى تقريراً عبر الملحق العمالي في ميلانو، محمود حمزاوي، أشار فيه إلى أنه توجد شبهة جنائية في وفاة إسلام عيد الطباخ، حيث عثرت عليه السلطات الإيطالية متوفياً أمام مزرعة بجوار قضبان السكك الحديدية على بعد 4 كيلومترات من مدينة لودي، ونقلته إلى مستشفى مدينة بافيا.

كما أوضح حمزاوي أنه سوف يحضر إلى القنصلية المصرية بميلانو لتسليم الأوراق الخاصة بالمتوفى، ومنها تقرير المستشفى وشهادة الوفاة الإيطالية فور الحصول عليها من السلطات، لافتاً إلى أن السلطات المصرية ستوضح أسباب الوفاة وبيان ما إذا كانت طبيعية أم جنائية، تمهيداً لإرسال التقرير النهائي.