.
.
.
.
غزة و حماس

وفد من حماس إلى القاهرة لبحث التهدئة وملف الأسرى

إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي للحركة، سيترأس الوفد

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت مصادر فلسطينية أن وفداً من حركة حماس سيغادر غزة متوجهاً إلى القاهرة الأحد، لإجراء محادثات مع المسؤولين المصريين.

وقالت المصادر السبت، إن وفد حماس سيبحث الأوضاع في قطاع غزة وبعض التسهيلات لإعادة الإعمار وتبادل الأسرى والتهدئة.

تأجيل اجتماعات يونيو

كما أعلن الناطق باسم حماس فوزي برهوم، أن إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي للحركة، سيترأس الوفد.

يذكر أن السلطات المصرية كانت أعلنت استضافة القاهرة اجتماعات الفصائل الفلسطينية في يونيو الماضي لمناقشة ملفات عالقة والوصول لتوافقات حولها، تمهيداً لإنجاز المصالحة وإنهاء الانقسام وتوحيد الصف الفلسطيني والاتفاق على آليات إعادة إعمار غزة، إلا أنها عادت وقررت التأجيل دون تحديد موعد جديد.

مزيد من الوقت للتشاور

وأكد مصدر فلسطيني مسؤول حينها لـ"العربية.نت" أن سبب التأجيل يكمن في منح الفصائل مزيداً من الوقت للتشاور والوصول إلى تفاهمات حول خلافات مرتبطة بملفات جذرية، يعتبرها الفلسطينيون سبب كل ما يحدث من انقسامات.

كما أضاف أن "هناك فريقاً من الفصائل يرى أنه يجب البدء بحل المشكلات العاجلة، كإعادة الإعمار وملف الأسرى والحصار، وبعدها وبتدرج يمكن النقاش حول وضعية منظمة التحرير الفلسطينية وملف الانتخابات".

إلى ذلك لفت إلى أن "بعض الفصائل تريد حواراً شاملاً يرد الاعتبار لمنظمة التحرير ككيان يمثل جميع الفلسطينيين. وتحت مظلتها السياسية الواسعة يمكن تخفيف بل كسر الحصار وإعادة الإعمار في قطاع غزة دون الخضوع لابتزاز أو مساومات أو شروط".