.
.
.
.

الحبس عامين وغرامة 100 ألف جنيه لطبيب "السجود للكلب" في مصر

المحكمة الاقتصادية في مصر عاقبت الطبيب عمرو خيري، رئيس قسم العظام بأحد المستشفيات الكبرى، وشخصين آخرين بالحبس بعد إدانتهم بالتنمر على الممرض عادل سالم

نشر في: آخر تحديث:

عاقبت المحكمة الاقتصادية في مصر طبيب واقعة "السجود للكلب"، والتي هزت الرأي العام المصري بالسجن لمدة عامين، وبغرامة قدرها 100 ألف جنيه مصري.

وقررت المحكمة معاقبة الطبيب، عمرو خيري، أستاذ ورئيس قسم العظام بأحد المستشفيات الكبرى، وشخصين آخرين، بالحبس لمدة سنتين وبغرامة قدرها 100 ألف جنيه لكل منهم، بعد إدانتهم بالتنمر على الممرض، عادل سالم، ومطالبتهم له بالسجود لكلب وإلقاء التحية له.

الممرض عادل سالم
الممرض عادل سالم

وكانت النيابة العامة قد أمرت بضبط وإحضار المتهمين بعد انتشار مقطع فيديو ظهر فيه المتهمون الثلاثة أثناء التنمر على الممرض ومطالبته بالسجود للكلب.

وأحالت النيابة المتهمين للمحاكمة الجنائية، لاتهامهم بالتنمر على ممرض بالقول، واستعراض القوة والسيطرة عليه، إذ أمروه بالسجود لحيوان يملكه طبيب من المتهمين، مستغلين ضعفه وسلطتهم عليه، وذلك بقصد تخويفه ووضعه موضعَ السخرية والحطّ من شأنه.

كما وجهت النيابة للمتهمين اتهامات بالاعتداء على المبادئ والقيم الأسرية في المجتمع المصري، وانتهاك حرمة حياة المجني عليه الخاصة، فضلاً عن اتهامهم بالنشر عن طريق الشبكة المعلوماتية تصويراً لواقعة التنمر دون رضاه، ما انتهك خصوصية المجني عليه، واستخدام حساب خاص على أحد مواقع التواصل الاجتماعي بهدف ارتكاب تلك الجرائم.

وأشارت النيابة إلى أنها أقامت الدليل أمام المتهمين، مما ثبت من مشاهدة مقطع تصوير واقعة التنمر وإقرار المتهمين به وبصحة ظهورهم فيه، وما ثبت من شهادة المجني عليه وشاهديْن آخريْن، وما تتضمنه إقرارات المتهمين في التحقيقات.