.
.
.
.

أول خسائر الزلزال.. انهيار جزئي لبناية تقطنها 40 أسرة في أكتوبر

وقالت وزارة الإسكان المصرية إن الزلزال تسبب في انهيار بإحدى البنايات السكنية بالحي السادس بمدينة 6 أكتوبر

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الإسكان المصرية عن أول خسائر الزلزال الذي وقع أول أمس الثلاثاء .

وقالت إن الزلزال تسبب في انهيار بإحدى البنايات السكنية بالحي السادس بمدينة 6 أكتوبر

وصرح المهندس عادل النجار، رئيس جهاز المدينة بأنه تم تسكين الأسر المتضررة من حدوث انهيار في البناية رقم 10 بالحي السادس بالمجاورة العاشرة بسكن بديل بمنطقة أبو الوفا بالمدينة، والتي تأثرت وحداتهم السكنية بالزلزال.

وأكد أنه تم إعطاء الأولوية لسلامة وراحة المواطنين وتوفير حياة كريمة لهم، وذلك استكمالاً لما يقوم به جهاز مدينة 6 أكتوبر ومجلس الأمناء، حيال بعض العمارات القديمة، والتي تم إنشاؤها عام 1986 للمواطنين محدودي الدخل بالحي السادس، مضيفاً أنه تم رصد مبالغ مالية لتدعيم ورفع كفاءة البنايات على ضوء تقارير هندسية متخصصة من المركز القومي لبحوث البناء والإسكان.

وكشف رئيس جهاز المدينة أنه لوحظ أول أمس الثلاثاء، سقوط بعض من أجزاء الغطاء الخرساني لسلم البناية والقاطن بها نحو 40 أسرة.

وأشار إلى أنه تم الانتقال على الفور لمقر البناية واستدعاء اللجان المختصة من المركز القومي لبحوث البناء والإسكان وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة وجهاز المدينة، والتي قامت على الفور بالمعاينة، مضيفا أن تقرير الفحص أقر بسرعة إخلاء البناية حفاظاً على أرواح السكان.

وقال إنه تم نقل المواطنين المتضررين لوحدات سكنية حديثة، وتوفير كافة وسائل الانتقال وتأمين المعيشة لهم من مرافق وخدمات في أماكنهم الجديدة، لافتاً إلى أن المواطنين تسلموا الوحدات السكنية الخاصة بهم، وتحرير محاضر استلام.

وكان زلزال بقوة 6 ريختر قد ضرب عدة مناطق في مصر صباح الثلاثاء.

وكشف الدكتور جاد القاضي رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية، أن محطات الشبكة القومية للزلازل، سجلت هزة أرضية في تمام الساعة 7:32 دقيقة صباح الثلاثاء بالتوقيت المحلي شعر به سكان غالبية مناطق مصر.

وقال إن الهزة موقعها شرق البحر المتوسط وكانت بقوة أعلى من 6 درجات على مقياس ريختر، مشيرا إلى حدوث عدة توابع تسمى بالهزات الارتدادية ولكنها كانت بقوة أقل من الزلزال الرئيسي.