.
.
.
.

"فضحني".. مصري يقتل صديقه ثم يقطع رقبته ويحرق جثته

نشر في: آخر تحديث:

جريمة بشعة شهدتها محافظة سوهاج جنوب مصر، حيث أقدم بائع متجول على قتل صديقه وحرق جثته، بسبب خلافات مالية بينهما.

في التفاصيل، أدلى المتهم ويدعى رجب. م (35 سنة)، باعترافات تفصيلية بقتل صديقه أحمد 38 سنة، فى قرية تابعة لمركز جهينة بسوهاج، حيث قال المتهم خلال التحقيقات معه، إن القتيل كان صديقه منذ الطفولة. وفق ما نقل موقع "الوطن".

وأضاف أنه اضطر للاقتراض من القتيل بسبب مشكلة صحية لدى أحد أطفاله، فأقرضه المبلغ الذى طلبه، لكنه تأخر في السداد، بالموعد المحدد، فتوجه إليه القتيل، وطالبه بالتوقيع على إيصال أمانة فوقع له.

"هددني"

وتابع المتهم "حين تأخرت في السداد بالموعد المحدد فضحني قدام أهلي والناس في البلد، وأنا مكنش معايا أدفع، فهددني أنه هيدخلي السجن بالإيصال اللي معاه، لافتا إلى أنه قرر التخلص من صديقه، فاتصل به وأبلغه أنه سيقابله لدفع الدين والحصول على الإيصال.

كما شرح المتهم أنه قابل المجني عليه واستقل سيارته معه، وفي طريق مهجور، طلب منه النزول، ثم أطلق عليه رصاصة من فرد خرطوش، وسحب سكينا وذبحه، لتأكيد الوفاة وبعدها فتش ملابسه وحصل على إيصال الأمانة، ثم سكب على الجثة بنزينا وأشعل النار بها، ثم حفر حفرة ودفن الجثة بعد حرقها، وعاد إلى منزله.

مكان الجثة

وأرشد المتهم جهات التحقيق عن مكان الجثة، كما أرشد عن السلاحين والسيارة المستخدمة في الواقعة، فتمت إحالة المتهم للنيابة التي قررت حبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات.