.
.
.
.

إصابة وزيرة الصحة المصرية بأزمة قلبية ونقلها للمستشفى للعلاج

كشفت مصادر بوزارة الصحة المصرية تعرض الوزيرة لأزمة قلبية ودخولها للمستشفى ومازالت تحت العلاج

نشر في: آخر تحديث:

تعرضت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة المصرية، الثلاثاء، لأزمة قلبية وجرى نقلها لأحد المستشفيات لإجراء جراحة عاجلة.

وكشفت مصادر بوزارة الصحة عن تعرض الدكتورة هالة زايد لأزمة قلبية استلزمت دخولها المستشفى، حيث أجرت قسطرة علاجية وما زالت تحت العلاج. وأضافت أن الوزيرة تخضع للعلاج في الرعاية المركزة حالياً وحالتها مستقرة.

وكانت الوزيرة قد أعلنت صباح اليوم الثلاثاء، استقبال 250 ألف جرعة من لقاح فيروس كورونا، من إنتاج شركة "أسترازينيكا"، بمطار القاهرة الدولي، مقدمة من حكومة المجر، وذلك في إطار خطة الدولة للتنوع والتوسع في توفير اللقاحات للمواطنين للحفاظ على مكتسبات التصدي للجائحة.

وأشار الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة للتوعية والتواصل المجتمعي والمتحدث الرسمي للوزارة، إلى أن الشحنة سوف تخضع للتحاليل في معامل هيئة الدواء المصرية قبل توزيعها على مراكز التطعيم على مستوى محافظات الجمهورية، لافتاً إلى أن لقاح "أسترازينكا" أثبت فعالية في الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، وهو عبارة عن جرعتين يفصل بينهما 28 يومًا، فضلاً عن حصوله على موافقة الاستخدام الطارئ من منظمة الصحة العالمية.