.
.
.
.

بالتنسيق مع إسرائيل.. مصر تعزز وجودها العسكري في رفح

نشر في: آخر تحديث:

أعلن المتحدث العسكري المصري اليوم الاثنين، أن مصر ستزيد عدد قوات حرس الحدود وإمكاناتها في رفح بعد تنسيق مع الجانب الإسرائيلي.

وقال إن "اللجنة العسكرية المشتركة نجحت بناء على الاجتماع التنسيقي مع الجانب الإسرائيلي في تعديل الاتفاقية الأمنية".

وكانت إسرائيل أعلنت عن توقيعها مع مصر تعديلاً في اتفاقية كامب ديفيد للسلام والموقعة عام 1978، يعزز وجود الجيش المصري في منطقة رفح في شبه جزيرة سيناء.

اجتماع ثنائي مصري إسرائيلي

من جهته، قال أفيخاي أدرعي، الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي، في بيان أن اجتماعاً عُقد، أمس الأحد، للجنة العسكرية المشتركة للجيش الإسرائيلي والجيش المصري حيث تم تناول القضايا الثنائية بين الجيشين.

وأضاف أن كلا من رئيس هيئة العمليات في قيادة الأركان الميجر جنرال عوديد باسيوك ورئيس هيئة الاستراتيجية والدائرة الثالثة الميجر جنرال تال كالمان ورئيس لواء العلاقات الخارجية العميد أفي دافرين رأسوا الوفد الإسرائيلي.

تغريدة المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي
تغريدة المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي

وتابع: "تم خلال اجتماع اللجنة التوقيع على تعديل للاتفاقية ينظم وجود قوات حرس في منطقة رفح لصالح تعزيز وجود الجيش المصري الأمني في هذه المنطقة".

كذلك، أشار في هذا السياق إلى أنه "تمت المصادقة على هذا التعديل من قبل المستوى السياسي".