.
.
.
.
مصر وليبيا

مصر تشدد على ضرورة خروج القوات الأجنبية من ليبيا

وزير خارجية مصر سامح شكري يشدد خلال لقاء مع نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي موسى الكوني على ضرورة إجراء الانتخابات الليبية في موعدها

نشر في: آخر تحديث:

جدد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اليوم الاثنين، التزام بلاده الكامل بتثبيت ركائز الاستقرار في ليبيا، والمساهمة في تحقيق مُتطلبات التنمية الشاملة فيها.

وقالت وزارة الخارجية المصرية في بيان إن تصريحات شكري جاءت خلال جلسة مباحثات عقدها مع نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي، موسى الكوني، الذي يزور القاهرة، حيث جرى بحث الأوضاع في ليبيا.

من المباحثات اليوم في القاهرة بين شكري والكوني
من المباحثات اليوم في القاهرة بين شكري والكوني

وأضافت الوزارة أن شكري أكد للكوني على أن القاهرة "لن تألو جهداً في تلبية تطلعات الشعب الليبي المستحقة في دولة آمنة ومزدهرة، تلفظ كافة أشكال التواجد الأجنبي غير المشروع وتفرض سيادتها على سائر ترابها الوطني عبر مؤسسات وطنية ليبية متماسكة".

كما شدد وزير الخارجية على ضرورة إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في موعدها المحدد الشهر القادم، باعتبار ذلك "خطوة مفصلية نحو استكمال خارطة الطريق السياسية التي أقرها الليبيون، وبما يحول دون إدخال ليبيا في دوائر مفرغة من عدم الاستقرار الأمني والسياسي".

وأشار شكري أيضاً إلى حتمية خروج كافة القوات الأجنبية والمرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا، وفقاً لما نصت عليه المرجعيات الدولية ذات الصلة، باعتبار ذلك العقبة الرئيسية أمام التوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة الليبية.