.
.
.
.

حريق بمستشفى لعلاج كورونا.. ومصرع شقيق فنانة مصرية

نشر في: آخر تحديث:

لقي شقيق الفنانة المصرية، تيسير فهمي، مصرعه، الاثنين، حين كان يتلقى العلاج من الاشتباه بإصابته بفيروس كورونا، داخل مستشفى خاص في محافظة الجيزة، نتيجة نشوب حريق داخل إحدى غرف العناية المركزة. وفق ما أوردت وسائل إعلام مصرية.

من جهتها، أعلنت الفنانة المصرية وفاة شقيقها "علي"، عبر حسابها على فيسبوك، وذلك بعد نحو 9 أشهر من وفاة شقيقتها.

وتلقت غرفة النجدة بمديرية أمن الجيزة بلاغا، يفيد بنشوب حريق بمستشفى بمنطقة العجوزة.

على الفور، انتقل رجال الحماية المدنية إلى محل الواقعة، وتمت محاصرة الحريق وإخماده.

وأسفر الحريق عن مصرع اثنين من المرضي كانا محتجزين بغرفة العناية المركزة، مصابين بكورونا، أحدهما سيدة مسنة سودانية الجنسية، والآخر شقيق الفنانة تيسير فهمي، وأصيب اثنان آخران.

وأشارت التحقيقات الأولية إلى أن سبب الحريق هو ماس كهربائي بجهاز طبي.