لجهلها بالقانون.. إطلاق سراح أوكرانية ظهرت عارية في مصر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قررت النيابة المصرية إخلاء سبيل مواطنة أوكرانية ظهرت عارية في شرفة منزلها بالقاهرة لجهلها بالقانون وتصالحها مع جيرانها.

وعقب تحقيقات استمرت 4 ساعات معها بحضور محام من سفارة بلادها، قالت السيدة إنها خرجت لشرفة منزلها لنشر ملابسها، وخرجت بالفعل مرتدية "البكيني" دون أن تعلم أن هذا الفعل مخالف للقوانين المصرية.

مادة اعلانية

وأضافت أنها تفعل ذلك في شرفة منزلها بأوكرانيا وتراه أمراً عاديا لا يسيء لأحد أو خادشاً للحياء.

كما بيّنت التحقيقات أن نساء في البنايات المواجهة قمن بتصوير السيدة خلال وقوفها في الشرفة ونشرها لملابسها واستدعين الشرطة بعدما تعالت صافرات المارة والجيران الآخرين الذين اعتبروا تصرفها خادشاً للحياء ومنافياً للآداب العامة.

مصالحة مع الجيران

وقامت الجارة التي استدعت الشرطة بالتصالح مع السيدة الأوكرانية بعدما تبين جهلها بالقوانين.

وكانت السلطات المصرية قد ألقت القبض على الأوكرانية بعد بلاغ رسمي من جيرانها وقامت بإحالتها إلى النيابة بتهمة التحريض على الفسق والفجور.

كذلك، أدلت السيدة بأقوالها أمام أجهزة الأمن وقالت إنها أوكرانية الجنسية، واعتادت أن تخرج لشرفة مسكنها في بلادها وتتجرد من ملابسها وتكون بكامل حريتها باعتبارها في منزلها، مشيرة إلى أنها تجهل القوانين في مصر ولا تعرف أن هذه الأفعال مجرمة قانوناً.

وذكرت أنها وصلت إلى مصر بصحبة مجموعة من أصدقائها في رحلة سياحية لزيارة معالم القاهرة، وعقب عودتها وتناولها العشاء خرجت للجلوس في الشرفة وتجردت من ملابسها العلوية، مضيفة أنها فوجئت بصرخات من الجيران والمارة وصافرات منهم ولم تفهم ماذا يقصدون منها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.