هبط بطائرته رغم تأرجحها.. إشادة عالمية ببراعة طيار مصري

قائد الرحلة للعربية.نت يقول إنه تدرب على أجواء مماثلة لبريطانيا ويضيف أنه تعلم هذه المهارة من القوات الجوية المصرية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

أشادت وسائل الإعلام العالمية ببراعة طيار مصري هبط بطائرته بسلام وسلاسة في مطار هيثرو بلندن رغم التحذيرات بعدم الهبوط، بسبب العواصف وسوء الأحوال الجوية.

وكشف فيديو للواقعة قيام الطيار بالهبوط ببراعة في مطار هيثرو رغم تداعيات العاصفة "يونيس" حيث تأرجحت الطائرة في الجو وفي مخاطرة حبست أنفاس المتابعين في المطار.

وأشاد الطيار عمرو أبو العينين رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران بأداء الطيار ويدعى وليد مراد، وقال إنه قائد رحلة مصر للطيران رقم MS777 من طراز البوينغ B787-9Dreamliner المتجهة إلى مطار هيثرو بلندن أول أمس الجمعة.

وتابع أن الطيار وطاقم الطائرة تعاملوا بحرفية ومهارة عالية أثناء هبوط الطائرة وسط ظاهرة جوية غير مسبوقة شهدتها بريطانيا خلال الساعات الماضية بسبب تعرضها للعاصفة "يونيس"، مما أدى إلى عدم تمكن كثير من الرحلات الجوية من الهبوط وتحويل مسار الكثير من الرحلات إلى مطارات أخرى، كما تم إلغاء عدد كبير من شركات الطيران رحلاتها الجوية في مطارات العاصمة.

وكشف أبو العينين أن مكتب الأرصاد الجوية دعا البريطانيين إلى البقاء في منازلهم، وأصدر إنذارًا أحمر وهو أعلى مستوى في جنوب غربي إنجلترا وجنوب ويلز بسبب سوء الجو، مما جعل تصرف قائد رحلة مصر للطيران وهبوطه بسلاسة موضع إشادة في الصحف الإنجليزية والعالمية.

من جانبه قال الطيار وليد مراد، قائد الرحلة، إن هذا الموقف ليس بجديد على أبناء الشركة، حيث يتميز جميع طياري مصر للطيران بالكفاءة والاحترافية العالية في التعامل مع مختلف المواقف والظروف الطارئة ومشهود لهم عالميا بالكفاءة والتدريب على أعلى مستوى، خاصة في مواجهة ظروف الطقس السيئ أثناء الإقلاع والهبوط.

وكشف مراد تفاصيل الهبوط، وقال "للعربية.نت" إنهم تدربوا على ذلك في أجواء مماثلة لأجواء بريطانيا، وطبقا لكافة القواعد العالمية المتعارف عليها وبما يضمن أمن وسلامة الركاب ووصول الرحلة بأمان وسلام، مشيرا إلى أنه تعلم هذه المهارة من القوات الجوية المصرية.

وأضاف: "كان لابد من الهبوط بالطائرة وفي موعدها وما فعله كان يمكن أن يقوم به أي طيار مصري آخر، موضحا أنه ذهب لمركز العمليات الذي زوده بتفاصيل ومعلومات شاملة عن الرحلة بداية من مصر وحتى لندن".

وتابع أنه أخبر الركاب بكافة التفاصيل لتجنب القلق وأبلغهم أنه في حالة فشل الهبوط سيتم الذهاب للمكان الاحتياطي المعد مسبقا، مؤكدا أن أي طيار يجب أن يتخذ القرار وفقاً للظروف المحيطة به وهو ما فعله رغم العواصف والتحذيرات، مستندا على مهارته وخبراته في التعامل مع مثل تلك المواقف.

وقال إن مصر للطيران لديها مركز عمليات متكامل يدعم الطيارين بكل المعلومات التي تخص الرحلة بداية من الإقلاع بالطائرة حتى بلوغ نهاية الرحلة، مؤكدا أنه لم يبحث عن الشق الإعلامي أو استعراض لمهارته بل كان واثقا من نفسه ومن قدرته على الهبوط لضمان وصول الرحلة في موعدها وعدم تأخر الركاب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.