بعد فضيحة تحرش.. يوتيوبر مصري شهير يعلن انفصاله عن زوجته

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

بعد أيام قليلة على تغريم المحكمة الاقتصادية في مصر اليوتيوبر، أحمد حسن، بمبلغ مالي 20 ألف جنيه بتهمة التحرش بفتاة، أعلن حسن أمس الأربعاء انفصاله عن زوجته زينب بعد زواج دام 4 سنوات.

وقال عبر صفحتهما على فيسبوك: "قدر الله وما شاء فعل بعد 4 سنين زواج كانوا أسعد 4 سنين في حياتنا وربنا رزقنا بطفلين زي القمر قررنا الانفصال بشكل رسمي وبهدوء وبدون أي خلافات".

كما أضاف: "سنبقى أصدقاء دائماً وأبداً وستظل زينب أم أولادي وصديقتي التي أكن إليها كل الاحترام وأدعو الله أن يوفقها فيما هو قادم من حياتها".

محادثة عبر "واتساب"

يذكر أن المحكمة الاقتصادية في مصر، كانت قضت الأحد، بتغريم أحمد حسن بتهمة التحرش بفتاة عبر محادثات إلكترونية، بمبلغ مالي 20 ألف جنيه.

وأثبتت التحريات بخصوص الواقعة، تورط اليوتيوبر، في مضايقة فتاة من خلال محادثة عبر "واتساب"، بعد ساعات من إعلانه عن حاجته لفتاة لتقديم دور البطولة لفيلم قصير، ثم ضايقها، بالإضافة إلى طلبه الحصول على صور خاصة منها.

كما أشارت التحريات إلى أنه بتتبع رقم الهاتف المقدم في البلاغ، اتضح أن المتهم أحمد حسن هو مالك الشريحة، التي تم استخدامها في الواقعة، وبفحص والواتساب الخاص بالمجني عليها، تبين وجود محادثات بينها وبين صاحب الرقم المحمول الذي يستخدمه الشاب الشهير.

زيارة إلى منزله

يذكر أن النيابة العامة المصرية كانت أمرت بإحالة أحمد حسن للمحكمة الاقتصادية، بعد ظهور إحدى الفتيات خلال مقطع فيديو بثته عبر أحد مواقع التواصل الاجتماعي، تتهمه فيه بالتحرش من خلال طلبه أن تأتي معه إلى منزله الخاص.

كما أوضحت الفتاة خلال مقطع الفيديو المتداول حينها، أنها شاهدت إعلاناً لليوتيوبر أحمد حسن جاء فيه: "محتاج بنت عمرها من 20 سنة إلى 35 سنة لفيلم قصير.. من تريد المشاركة إرسال الصور والعمر في رسالة".

نفي و"تزوير"

وأضافت أنها خلال حديثها معه "تفاجأت بكلماته التي تعد تحرشاً لفظياً، كما أنه خلال ذلك طالب بإرسال صور خاصة ورفضت ذلك".

غير أن أحمد حسن ظهر بصحبة زوجته زينب حينها ورد في مقطع فيديو مماثل، ونفى كافة الاتهامات الموجهة إليه، قائلاً: "ممكن أي حد يزور أي محادثة". واستعرض عدداً من لقطات الشاشة المزيفة، مؤكداً أنه بإمكان أي شخص فعل ذلك.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة