صرخة انتهت بـ3 جثث.. ليلة بكت فيها قرية مصرية على أم وطفليها

فشلت المحاولة اليائسة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه جرى نقل الأم وطفلاها على عجل، إلى مستشفى بلبيس العام

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

شهدت مدينة بلبيس بمحافظة الشرقية في دلتا مصر، واقعة مأساوية حينما لقيت سيدة وابنها وابنتها مصرعهم، إثر إصابتهم بصعق كهربائي داخل منزلهم.

الأم تدعى "سمر. أ. م"، 35 سنة، وطفلاها "محمد" 8 سنوات، و"فرح" 3 سنوات، عثر عليهم جميعًا جثثاً هامدة داخل شقتهم بعدما صعقوا جميعًا بماس كهربائي تسبب في وفاتهم في الحال.

بداية الواقعة كانت حينما همت السيدة سمر إبراهيم بتشغيل آلة "الغسالة" لغسل الملابس في منزلها الكائن بجوار محطة قطارات بلبيس بمحافظة الشرقية، والذي تعيش فيه رفقة زوجها أمين صلاح وأطفالهما الثلاثة، إلا أنها خلال ذلك تعرضت لصعق كهربائي فصرخت طلبًا للنجدة.

صرخات الأم للاستغاثة وجدت صداها لدى ابنها الطفل محمد البالغ من العمر 8 سنوات، والذي هرع إلى أمه، لكنه أمسك بها في محاولة طفولية لإنقاذها فأمسكت به الكهرباء أيضًا، ليصرخ هو الآخر، فتخرج أخته "فرح" البالغة من العمر 3 سنوات فزعة لنجدة أمها وأخيها فتمسك بها الكهرباء أيضًا.

ذهول الأب وابنه

عاد الأب الذي يعمل "ميكانيكي" من العمل بصحبة ابنه الطالب في الصف السادس الابتدائي، والذي كان يعاون والده في العمل، ليجدا أمامهما المشهد المروع لـ3 جثث ملتصقة داخل المنزل هي للأم ومعها الطفلان الصغيران.

3 جثامين في المستشفى

في محاولة يائسة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه جرى نقل الأم وطفلاها على عجل، إلى مستشفى بلبيس العام، إلا أن التقرير الطبي للضحايا الثلاثة أثبت وفاتهم متأثرين بصعق كهربائي، ولفظوا أنفاسهم الأخيرة قبل الوصول إلى المستشفى.

تلقى اللواء محمد والي، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من الرائد محمد فؤاد، رئيس مباحث مركز بلبيس، يفيد بورود بلاغ بمصرع سمر إبراهيم محمود، 35 عامًا، وطفلاها "محمد" 8 سنوات، و"فرح" 3 سنوات، متأثرين بصعق كهربائي داخل المنزل.

وبفحص البلاغ تبين أنه جرى نقل الجثامين الثلاثة إلى مشرحة مستشفى بلبيس العام، وجرى تحرير المحضر القانوني اللازم عن تفاصيل الواقعة والعرض على جهات التحقيق المختصة.

النيابة العامة في بلبيس بمحافظة الشرقية باشرت التحقيقات في الواقعة، ثم صرحت عقب ذلك، في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، بدفن الجثامين الثلاثة لعدم وجود شبهة جنائية في الحادث ووفاة الضحايا نتيجة الصعق الكهربائي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة