صراخ وعويل مع ظهور قاتل نيرة في أولى جلسات محاكمته

مطالبات شعبية واسعة بتوقيع أقصى العقوبات على المتهم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

وسط ترقب جماهيري كبير ومطالبات بتوقيع أقصى العقوبات، تنظر محكمة جنايات المنصورة، اليوم الأحد، أولى جلسات محاكمة الطالب، محمد عادل، لاتهامه بقتل زميلته الطالبة، نيرة أشرف، عمداً مع سبق الإصرار والترصد.

وشهدت الجلسة وقبل بدء المحاكمة صراخاً وعويلاً من أفراد أسرة نيرة عقب رؤيتهم قاتل ابنتهم، مطالبين بالقصاص لها ومعلنين رفضهم تلقي العزاء لحين تطبيق العدالة الناجزة ضد المتهم.

في سياق متصل فرضت مديرية أمن الغربية طوقا أمنيا حول منزل المتهم في مدينة المحلة، فيما قامت والدة المتهم وشقيقته بمغادرة المنزل والانتقال للإقامة في مكان غير معلوم.

ويتوافد حالياً أهل وأقارب المجني عليها إلى المحكمة، ليشهدوا مجريات الجلسة، والتي من المقرر أن تشهد إحضار المتهم من محبسه وإيداعه قفص الاتهام، ثم نظر الجلسة بقيام ممثل النيابة العامة بتلاوة أمر إحالة المتهم، وسؤال المتهم وفض الأحراز وما إلى ذلك.

يذكر أن قرار الإحالة جاء بعد 48 ساعة فقط من وقوع الحادث، ما يجعله القرار الأسرع في تاريخ القضاء المصري.

والد نيرة في المحكمة بانتظار بدء جلسة محاكمة قاتل ابنته
والد نيرة في المحكمة بانتظار بدء جلسة محاكمة قاتل ابنته

جريمة بشعة

وكانت مدينة المنصورة شهدت جريمة بشعة يوم 20 يونيو/حزيران الحالي، حيث ذبح طالب زميلته بالجامعة أمام بوابة كليتها. وفوجئ المارة بطالب يقوم بذبح زميلته أمام بوابة توشكى بكلية الآداب، بعد مشادة كلامية بينهما، فيما تمكن الأهالي من ضبطه والإمساك به.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.