.
.
.
.

طلب الكشف على قواه العقلية.. محامي قاتل نيرة أشرف يتحدث

نشر في: آخر تحديث:

بعد طلب المحكمة بث تنفيذ حكم إعدام الطالب محمد عادل قاتل زميلته نيرة أشرف نحراً، على الهواء لتحقيق "الردع العام المبتغى"، كرر أحمد حمد، محامي الجاني، الحديث عن تلقيه العديد من الاتصالات من شخصيات مرموقة متعاطفة مع موكله داخل وخارج مصر لدعم القضية.

"أملنا كبير في النقض"

وأوضح حمد في تصريحات لوسائل إعلام محلية، أن هناك ملايين من الشعب متعاطفون مع محمد عادل، مضيفا: "عندنا تعاطف من جموع العالم مع محمد وليس من المصريين فقط، أعيدها وأكررها، بيجيلي آلاف الاتصالات من شخصيات مرموقة خارج مصر ومن مصريين مقيمين بالخارج، يكاد يأتيني 50 أو 60 اتصالا في اليوم الواحد دعما للقضية".

كما أشار إلى اطمئنانه أن النقض سيقبل بعد قراءته لحيثيات الحكم، موضحا: "أنا اتطمنت لما قرأت حيثيات الحكم وبطمن كل أحباب محمد عادل وكل المتعاطفين معاه إن أملنا في النقض كبير".

العرض على الطب الشرعي

ولفت إلى أنه طالب بعرض محمد عادل على الطب الشرعي للكشف على قواه العقلية وحالته النفسية، وما به من إصابات، كما طالب بفض الحرز، وهو هاتف محمد عادل، والمحكمة أثبتت ذلك في حيثيات الحكم، بحسب تصريحاته.

يذكر أنه في الـ6 من يوليو/ تموز الحالي، قضت محكمة جنايات المنصورة بالإعدام على الشاب محمد عادل بعد إدانته بقتل الطالبة نيرة أشرف أمام جامعة المنصورة إثر رفضها الارتباط به، وذلك بعد موافقة مفتي البلاد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة