الأزمة الليبية

تحرير 5 مصريين مختطفين من مافيا الاتجار بالبشر بليبيا

تعرضوا للتعذيب والضرب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

تمكن الجيش الليبي من تحرير 5 مصريين مختطفين من جانب عصابات الاتجار بالبشر في مدينة بني وليد.

وأعلنت مفارز الجيش الليبي باللّواء 444 قِتال في مدينة بني وليد في الساعات الأولى من، صباح اليوم السبت، اقتحام وكر تستخدمه إحدى العصابات الخارجة عن القانون للخطف والتّعذيب، مشيرة إلى أنه تم تحرير 5 من المصريين المختطفين والذين تعرضوا للتعذيب والضرب.

وكشفت التحقيقات أن المصريين الخمسة اختطفوا أثناء توجههم لعملهم من أجل طلب فدية من أسرهم وذويهم مقابل الإفراج عنهم، فيما قامت السلطات الليبية بنقلهم لمستشفى بني وليد لتلقّي العلاج.

وانتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة اختطاف المصريين في ليبيا من أجل طلب الفدية من أسرهم.

وقبل شهور اختفى نحو 13 شاباً من قرية ميت الكرما التابعة لمدينة طلخا بمحافظة الدقهلية، حيث انقطع الاتصال بذويهم في مصر، فيما طلب الخاطفون فدية تجاوزت 8 آلاف دولار عن كل شاب ثم تراجعت لتصل إلى نحو 5 آلاف دولار.

وقبلها أعلن أهالي قرية الجزازرة التابعة لمركز المراغة بمحافظة سوهاج جنوب مصر، اختفاء 16 من أبنائهم في ليبيا، موضحين أن آخر مكان تواجد فيه الشباب كان بمنطقة قرقاش قرب العاصمة الليبية طرابلس.

وفي حادثة منفصلة أعلن مواطنون مصريون في قرية جردو التابعة لمدينة أطسا بمحافظة الفيوم، أن مسلحين اختطفوا 8 من أبناء القرية يعملون في ليبيا، وطلبوا فدية قيمتها 20 ألف دينار ليبي عن كل شاب مقابل الإفراج عنهم.

وفي يناير قبل الماضي نجحت السلطات المصرية في تحرير 32 شاباً، اختطفتهم عصابات بمنطقة بني وليد في ليبيا وهم من قرية العمرة التابعة لمركز ومدينة أبو تشت بمحافظة قنا جنوب البلاد، حيث سافروا إلى ليبيا بطريقة غير شرعية للعمل هناك وخطفتهم عصابات.

وحذرت الخارجية المصرية في بيانات متعددة من الهجرة غير الشرعية أو السفر إلى ليبيا في ظل عدم الاستقرار الأمني هناك.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.