فسق وفجور.. محاكمة أنوش صاحبة الفيديوهات الإباحية بمصر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قررت الجهات القضائية في مصر، إحالة صاحبة قناة "يوميات أنوش" على يوتيوب للمحاكمة، بتهمة نشر الفسق والفجور وخدش الحياء العام.

في التفاصيل، كشفت التحقيقات التي باشرتها النيابة مع المتهمة نبوية أنها تعمّدت إظهار مفاتنها وأجزاء من جسدها عارية لزيادة نسب المشاهدة، وكسب مزيد من الأموال من تلك الفيديوهات المخالفة لمعايير المجتمع والآداب والأخلاق العامة بالمخالفة للقانون.

تحفظ على الأموال والمجوهرات

فأصدرت جهات التحقيق أمراً بالتحفظ على أموال المتهمة في البنوك، وحرزت مجوهراتها.

في حين أدلت نبوية باعترافات مفصّلة حول دوافعها من وراء محتوى القناة وسبب تقديمها مثل تلك الفيديوهات.

وأوضحت أنها اضطرت للتعاقد مع إحدى الشركات الخاصة برعاية وتأسيس القنوات على يوتيوب لتقديم محتوى بعنوان "الروتين اليومي"، يتضمن مشاهد من حياة السيدات اليومية داخل المطبخ وخلال تنظيف المنزل.

كما اعترفت بأنها سعت للحصول على مشاهدات عالية تستطيع من خلالها حصد أرباح مالية تساعدها على تدبير نفقات منزلها ورعاية أبنائها، خاصة أنها مطلقة وبلا عائل أو مورد.

أنوش
أنوش

وقالت السيدة إن الفيديوهات التي كانت تنشرها في البداية لم تتمكن من حصد المشاهدات المطلوبة لتحقيق أرباح مالية.

وأكدت أنها باتت تتقاسم الأرباح مع الشركة بعد أن ارتفعت نسبة المشاهدات.

محتوى غير لائق

يشار إلى أن المحامي أشرف فرحات كان قدّم بلاغاً ضد صاحبة القناة، موضحاً لـ"العربية.نت" أنه قام بذلك باعتباره مؤسس "حملة تطهير المجتمع".

وأضاف أنه تقدم بالبلاغ بعد أن تأكد من أن المتهمة تقدم محتوى غير لائق.

وأضاف أن الفيديوهات كانت مسيئة لعادات وتقاليد المجتمع، وتخالف نص القانون رقم 185 لسنة 2018 الذي يمنع ويجرم إساءة استخدام مواقع التواصل أو استغلالها لهدم مبادئ وتقاليد وقيم الأسرة المصرية وانتهاك الخصوصية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.