"خلصت الحدوتة".. وفاة الإذاعية المصرية أبلة فضيلة

الإذاعية الراحلة شقيقة الفنانة محسنة توفيق وهي واحدة من أشهر مقدمي برامج الأطفال في الإذاعة المصرية، وقدمت الكثير من البرامج المميزة للأطفال

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

غيب الموت، اليوم الخميس، الإذاعية المصرية الشهيرة فضيلة توفيق عبد العزيز والمعروفة بـ"أبلة فضيلة" في كندا عن عمر يناهز الـ94 عاما.

وكتبت ريم إبراهيم ابنة الإذاعية الراحلة، عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": ادعوا لأمي بالرحمة، البقاء لله، توفيت إلى رحمة الله الإذاعية الكبيرة فضيلة توفيق عبدالعزيز، أبلة فضيلة.

من هي أبلة فضيلة؟

وتعد "أبلة فضيلة" واحدة من أشهر مقدمي برامج الأطفال في الإذاعة المصرية، وقدمت الكثير من البرامج المميزة للأطفال، وهي من مواليد 4 يناير 1929، كانت قد تخرجت في كلية الحقوق وتعلمت على يد "بابا شارو" الإذاعي المصري الشهير مقدم برامج الأطفال.

وعلى الصعيد العملي بدأت أبله فضيلة عملها في مكتب محاماة، لكن في عام 1953 كانت قد قابلت الإذاعي "بابا شارو" واسمه الحقيقي محمد محمود شعبان، وأعربت له عن أمنيتها في أن تكون يوما ما مذيعة للأطفال.

حلم تحقق

وبالفعل ساعدها على تحقيق حلمها، وتم تعيينها في الإذاعة وبدأت بقراءة نشرة الأخبار، وبعد تدريب وعمل على مدار ست سنوات انتقلت للعمل في التلفزيون.

وفي عام 1959 تحقق حلمها بالعمل مع بابا شارو، كما أصبح لها برنامج آخر وهو برنامج غنوة وحدوتة.

وعلى الصعيد الشخصي فهي شقيقة الفنانة الراحلة محسنة توفيق، وكانت قد ولدت لأم تركية ولها شقيقتان وشقيق واحد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.