شاهد عملية تحنيط القرش قاتل الروسي في الغردقة

بدأ متخصصون بمعهد علوم البحار ومحميات البحر الأحمر في إجراء عمليات التحنيط تمهيداً لوضعه في المتحف الخاص بالمعهد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بدأت، اليوم الاثنين، عملية تحنيط القرش قاتل السائح الروسي في الغردقة بمحافظة البحر الأحمر بمصر.

وبدأ متخصصون بمعهد علوم البحار ومحميات البحر الأحمر في إجراء عمليات التحنيط تمهيدا لوضعه في المتحف الخاص بالمعهد.

وكانت السلطات المصرية قد تمكنت من استخراج أشلاء جثة السائح الروسي الذي التهمته سمكة القرش القاتلة.

وكشفت مصادر لـ"العربية.نت" أن السلطات نجحت في استخراج نصف جثة السائح الروسي من بطن القرش، وهي الرأس والصدر والذراعين، فيما نجح الصيادون في استخراج النصف الثاني من البحر وقت وقوع الحادث.

وأكدت المصادر أن القرش كاد يلتهم جسد الضحية كاملاً، غير أنه بعدما لاحظ اقتراب مركب الصيادين الذين تصدوا للمشهد وحاولوا إنقاذ السائح منه، فر ملقياً النصف الأسفل في المياه.

وانتشل الصيادون الجزء الأسفل من الضحية ثم لاحقوا القرش حتى تمكنوا من اصطياده ونقله بمعرفة الجهات المختصة وفريق متخصص من وزارة البيئة لمعهد علوم البحار بالغردقة لتحليله وتشريحه وإعداد تقرير علمي لبيان ومعرفة تغير سلوكه واستخراج جسد السائح من داخله.

يشار إلى أن محافظة البحر الأحمر تدرس خطة يمكن من خلالها منع تكرار الحادث وتجنب وصول أسماك القرش المفترسة لمرتادي شواطئ المحافظة.

وكشفت مصادر مصرية لـ"العربية.نت" أن اللواء عمرو حنفي محافظ البحر الأحمر يدرس حاليا مع جمعية الاستثمار السياحي إلزام الفنادق بوضع شباك في الشواطئ، وإلزام الفنادق والقرى السياحية بوضع شباك صيد بمواصفات معينة تحددها اللجان المختصة وعلى مسافات محددة داخل المياه في مختلف الشواطئ.

ويهدف الشباك إلى إعاقة وصول أسماك القرش إلى الشواطئ وأماكن تواجد المواطنين والسائحين في مياه البحر، حفاظاً على الأرواح، وضمان عدم تكرار حادث القرش، فضلاً عن بث رسالة طمأنة بين مرتادي الشواطئ.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.