خاص

لماذا طالت عملية إخماد نيران مركب مرسى علم؟ السر بالرقم 18

الرحلة المنكوبة هي الثالثة للمركب بعد تجديده وصيانته بشكل كامل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

كشفت معلومات جديدة حصلت عليها "العربية.نت" عن سر تأخر عمليات تبريد مركب مرسى علم المحترق والذي كان على متنه سياح بريطانيون تم إنقاذهم عدا 3 مازالوا مفقودين، واستمرار انبعاث أدخنة منه حتى ظهر اليوم الاثنين.

وتواصلت حتى ظهر اليوم عمليات إخماد النيران فيما بدأت منذ قليل عمليات التبريد تمهيدا لدخول السلطات للمركب من الداخل، وفحص الحطام والبحث عن البريطانيين الثلاثة .

وكشفت المعلومات أن سبب استمرار انبعاث الأدخنة من المركب وتأخر إخماد النيران، هو خزان الوقود، الذي تبلغ سعته الإجمالية نحو 18 طنا من الوقود، خاصة أن مثل هذه المراكب تستمر في عرض البحر لعدة أيام، ويجب تزويدها بكميات وفيرة من الوقود تكفي لشتغيلها طيلة تواجدها في رحلات السفاري والممتدة ليومين وثلاثة أيام.

وتبحث السلطات الآن من خلال استجواب الطاقم عن معرفة كمية الوقود التي كانت موجودة في الخزان، وهل كان بكامل سعته أم لا ، فيما من المتوقع أن تنتهي عمليات التبريد خلال ساعات وبعدها يمكن دخول المركب وفحص الحطام والبحث عن الضحايا.

صور خاصة بالعربية.نت للمركب المحترق في مرسى علم بمصر

وتبين وفق المعلومات أن الرحلة المنكوبة هي الثالثة للمركب بعد تجديده وصيانته بشكل كامل، بينما تاكدت السلطات من سلامة أوراقه وتوافر عوامل السلامة والأمان فيه.

وكانت انفجارات قد وقعت بالمركب خلال اشتعال الحريق، وتبين أن سببها يرجع لوجود أسطوانات أوكسجين تابعة للغطاسين والغواصين كانت على متنه، وأدى ارتفاع درجة الحرارة الناجمة عن النيران لانفجارها وتفاقم الحريق وظهور سحابة من الأدخنة الكثيفة.

وحسب مصادر لـ"العربية.نت" فإن المركب المحترق يبلغ طوله 36 مترا وعرضه 7 أمتار، وأجرى عمليات تجديد كاملة وشاملة قبل شهر، كما حصل على رخصة جديدة في هذا التوقيت، بعد التأكد من توافر عمليات الأمان والسلامة.

وكانت محافظة البحر الأحمر قد أعلنت أنها تلقت بلاغا في تمام الساعة التاسعة والربع صباح أمس بنشوب حريق بلنش سفاري وعلي متنه 15 راكبا بريطانيا، و10 أفراد من طاقمه بالإضافة إلى مرشدين اثنين، حيث تم إنقاذ 12 سائحا وطاقم المركب والمرشدين وجار البحث عن 3 مفقودين.

وذكرت أن الفحص المبدئي أسفر عن حدوث ماس كهربي في غرفة المحركات، وتم انتقال النيابة العامة للفحص والتحقيق.

من جانبه أكد اللواء محمد بنداري سكرتير عام محافظة البحر الأحمر أن الحادث جاء نتيجة نشوب حريق باللنش المسمى هريكين أثناء قيامه برحلة سفاري في منطقة الفستون التي تبعد 25 كلم شمال مرسى علم، مشيراً أنه تم إنقاذ الطاقم والركاب بواسطة اللنش "بلو " ودخولهم مركز شجرة بمرسى علم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة