بسبب أزمة نفسية.. فيديو لإعلامية مصرية تفقد النطق فجأة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

فقدت مراسلة تلفزيونية مصرية النطق فجأة بعد تعرضها لأزمة نفسية حادة.

فقد أعلنت مراسلة قناة DMC أميمة البدري عبر حسابها بموقع فيسبوك فقدها النطق وكتبت: "أنا محتاجة حد يساعدني أرجوكم أنا فجأة فقدت النطق مش عارفة أنطق ولا أتكلم وشفتي طبقت زي البكم والصم وصوتي مش طالع ومش قادرة أخد نفسي أنا خايفة ومش عارفة أعمل ايه.. أنا تعبانه جدا ومش قادرة أنا مخضوضة من اللي حصل لي".

مادة اعلانية

"للأسف فقدت النطق"

وقدمت البدري الشكر إلى جمهورها، وطلبت منه الدعاء لها ومساعدتها، ونشرت صورة لمجموعة من التحاليل وكتبت: "الحمد لله رب العالمين على كل حاجة حصلت ليا، أنا بكتب وأنا مش قادرة عشان اطمنكم أنا رحت المستشفى، وعملت الأشعة المقطعية على المخ، الحمد لله مفيش جلطة، بس للأسف فقدت النطق، بسبب إني زعلت جامد، ادعولي دعوة صادقة، أنا محتاجة لدعواتكم وشكرا لكل اللي بيكلمني بس حرفيا مش قادرة من الصدمة".

الحبسة الكلامية

يذكر أن فقدان النطق المفاجئ يسمى "الحبسة الكلامية"، وله عدة أسباب، منها الشقيقة (الصداع النصفي)، أو النوبات المرضية، أو نوبة إقفارية عابرة (TIA).

كما أن الإصابة بالحبسة الكلامية من الممكن أن يكون سببها تلف الدماغ الناتج عن حدوث إصابة شديدة في الرأس أو ورم أو عدوى. وفي تلك الحالات، يكون فقدان النطق مصاحبًا لمشاكل إدراكية أخرى، مثل اضطراب الذهن أو الذاكرة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.