جسر بري.. 120 شاحنة مساعدات تستعد لدخول غزة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بدأ التحالف الوطني الأهلي في مصر تنفيذ المرحلة الثانية من قوافل المساعدات الإغاثية والإنسانية الموجهة لأهالي قطاع غزة.

وأعلن التحالف أن المرحلة الثانية عبارة عن جسر بري متواصل من المساعدات لإرسال نحو 50 قاطرة بشكل يومي منتظم، وبدون حد أقصى محملة بكميات ضخمة من المساعدات الإنسانية والإغاثية والعلاجية لدعم الفلسطينيين.

مادة اعلانية

وأعلن بنك الطعام المصري تجهيز شاحنات القافلة الثانية من الإمدادات الغذائية والمياه لدعم كل شخص في فلسطين من كبار السن والنساء، موضحا أن القافلة تعد الأكبر وتتكون من 120 شاحنة بإجمالي 2000 طن من المواد الغذائية تخدم 150 ألف أسرة في غزة.

من جانبها أعلنت هبة راشد مديرة مؤسسة مرسال الخيرية المشاركة في إعداد وتجهيز المساعدات أن محتويات الشاحنات الجديدة تضم أدوية الطوارئ والجراحة والتخدير ووقف النزيف ومضادات حيوية للأطفال والكبار ومحاليل تعويضية.

وذكرت أن القافلة تضم أدوية أمراض مزمنة وأدوية الأورام وأمراض الكلى والضغط والسكر والمخ والأعصاب للأطفال والكبار والأدوية الهامة أثناء الحمل وأدوية الأطفال الرضع، مشيرة إلى وجود قطرات العيون الخاصة بإصابات العيون وكريمات الحروق وكريمات ما بعد الحروق، وألبان أطفال المرحلة الأولى والثانية، ومستلزمات طبية ومستلزمات للطوارئ والعمليات ومراتب طبية وأقراص تعقيم مياه بالإضافة لشاحنات مياه وأطعمة وملابس وبطاطين.

وكان وزير الخارجية المصري سامح شكري قد أعلن أن بلاده تواصل جهودها الهادفة لإنفاذ هدنة إنسانية فورية ووقف إطلاق النار لحماية المدنيين في غزة، وإيصال المساعدات الإنسانية والإغاثية اللازمة بشكل كامل لأهالي القطاع.

وخلال اتصال هاتفي، اليوم الأحد، مع نظيره التركي هاكان فيدان حول الحرب الدائرة في غزة أكد الوزيران على حتمية إنهاء هذا الوضع المأساوي الذي يتعرض له أهالي قطاع غزة في أسرع وقت ممكن، والعمل على توفير كافة أوجه الدعم للتخفيف من وطأة المعاناة الإنسانية لأبناء الشعب الفلسطيني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.