جريمة تهز إيطاليا.. 7 مصريين يعتدون على طفلة بحديقة عامة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

شهدت مدينة إيطالية جريمة وحشية هزت الرأي العام، حيث اعتدى 7 مراهقين مصريين على فتاة تبلغ من العمر 13 عاماً داخل مرحاض حديقة عامة.

وتلقت السلطات الإيطالية بلاغاً من فتاة قاصر تدعى كاتانيا تتهم فيه 7 مصريين باغتصابها في المراحيض العامة لحديقة "فيلا بيليني" المركزية في مدينة كاتانيا الساحلية شرقي جزيرة صقلية.

مادة اعلانية

فقد كشفت صحيفة "لاريبوبليكا" الإيطالية أن الفتاة تعرضت للاغتصاب في مرحاض الحديقة مساء يوم 30 يناير الماضي بينما كانت في نزهة مع صديقها البالغ 17 عاما.

وقالت الفتاة للصحيفة إن شخصين أمسكا بها بينما أمسك آخرون بصديقها واقتادوهما إلى حمامات الحديقة، وتناوبوا على اغتصابها بوحشية.

تناوبوا على اغتصابها

وأضافت أن الجناة السبعة تناوبوا على اغتصابها جماعياً وأجبروا صديقها على مشاهدة الجريمة البشعة، مشيرة إلى أن الجناة فروا بعد ذلك.

عقب ذلك أبلغت وصديقها المارة بما حدث، وعلى الفور تم الاتصال بالشرطة التي وصلت إلى الموقع لمعاينة موقع الحادث وتفريغ الكاميرات للوصول لهويتهم.

فيما كشفت الصحيفة أن أعمار الجناة تتراوح بين 15 عاما و19 عاماً، وسافروا إلى إيطاليا بطريقة غير شرعية.

إلى ذلك، تمكنت الشرطة من ضبط المتهمين بالفعل فيما تمكنت الفتاة الضحية من التعرف على اثنين منهم، بينما تعرف صديقها على الخمسة الآخرين.

المدينة في حالة صدمة

وقالت صحف إيطالية إن المدينة في حالة صدمة، ووضع بعض السكان لافتة بموقع الاغتصاب تقول: "أختي، أنت لست وحدك" .

وذكرت وسائل الإعلام الإيطالية أن المصريين السبعة هم أربعة بالغين تم اعتقالهم، و3 قاصرين تم إيداعهم في مركز الاستقبال الوقائي الأول في كاتانيا.

وكشفت وسائل الإعلام الإيطالية أن المصريين السبعة وصلوا إلى إيطاليا بشكل غير قانوني منذ سنوات، مشيرة إلى أن نائب المدعي العام الإيطالي في كاتانيا، سيباستيانو أرديتا، ومكتب المدعي العام للأحداث، أصدرا أمرا باعتقالهم جميعا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.