آخر مستجدات قضية "فتاة الشروق".. استدعاء طبيب شهير يعمل لديه المتهم

الطبيب أمام جهات التحقيق: "ماشوفتش منه حاجة وحشة"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

استمعت جهات التحقيق بالقاهرة، اليوم الأحد، لأقوال طبيب شهير وهو صاحب عمل السائق المتهم في حادث حبيبة الشماع المعروفة إعلاميا بـ "فتاة الشروق".

وقال الطبيب أمام جهات التحقيق: "محمود شغال معايا من فترة كبيرة، وأنا مشوفتش منه حاجة وحشة، وكنت بأمنه على أفراد أسرتي، واللي حصل يوم الواقعة، إني كنت معزوم عند واحد صاحبي، ومحمود وصلني هناك وقولتله روح بدري أنت، فهو عشان كده قرر يشتغل الساعتين دول على التطبيق الشهير عشان يحسن دخله، ومكانش باين عليه أي علامة من علامات الإرهاق أو التعب، كان عادي جدًا".

رائحة السجائر

وعن استخدام العطر من قبل السائق المتهم، قال الطبيب في التحقيقات: "أنا مش بطيق ريحة السجاير في العربية، ومحمود كان مدخن وأنا كنت بقوله حاول ترش العربية معطر، عشان تقتل ريحة السجاير، وهو كان معاه زجاجة برفان بيستخدمها كل شوية عشان ريحة السجاير".

يذكر أن السائق الموجه له اتهامات الشروع في خطف حبيبة الشماع "فتاة الشروق"، والشروع في قتلها، والقيادة تحت تأثير المخدرات، محبوس على ذمة التحقيقات في القضية، وأن المجني عليها ما زالت في غيبوبة تامة بالمركز الطبي العالمي.

بيان الداخلية والقبض على السائق

وكشفت وزارة الداخلية المصرية ملابسات محاولة خطف فتاة من سيارة شركة نقل شهيرة بمنطقة التجمع شرق القاهرة.

وقالت الوزارة في بيان إن السلطات تابعت ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، وتضمن قيام فتاة بالقفز من سيارة بطريق السويس بالقاهرة، مضيفة أنه تم إبلاغ قسم شرطة الشروق من جانب أحد المستشفيات باستقبال فتاة مصابة بجروح بالرأس واضطراب بدرجة الوعي، وكانت في حالة "لا يمكن استجوابها".

وذكرت الداخلية المصرية أن أحد شهود الواقعة أفاد بأنه حال سيره بطريق السويس شاهد الفتاة أثناء قفزها من باب خلفي لسيارة "كانت تستقلها" أثناء سيرها، وتوقف لمساعدتها، وأبلغته أنها كانت تستقل السيارة التابعة لأحد تطبيقات النقل الذكي، ولدى محاولة قائد السيارة معاكستها قامت بالقفز من السيارة، خشية تحرشه بها، وتم نقلها للمستشفى.

وضع صحي حرج

وأعلنت الوزارة أنه تم تحديد وضبط السائق، وتبين أنه يقيم بمحافظة الجيزة، وبمواجهته قرر أنه حال قيامه بغلق نوافذ السيارة ورش معطر فوجئ بالفتاة تقفز من السيارة، فقام باستكمال سيره، ولم يتوقف خشية تعرضه للإيذاء.

وكانت أسرة الفتاة، وتدعى حبيبة الشماع (24 عاما)، وتقيم في منطقة التجمع شرق القاهرة، قد أكدت إصابة ابنتها بجروح في الرأس وكدمات وكسور متفرقة بالجسم ونزيف بالمخ، وأن وضعها الصحي صعب للغاية، إثر إلقائها لنفسها من سيارة خلال سيرها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.