قبيل رمضان.. بشرى سارة حول الأسعار في مصر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بعد ارتفاع كبير في سعر صرف العملة المحلية مقابل الدولار بالسوق الموازية في مصر، أطلق الاتحاد العام للغرف التجارية بشرى سارة قبل أيام قليلة على حلول شهر رمضان.

وقال محمد عطية الفيومي أمين صندوق الاتحاد إن الأسواق ستشهد انخفاضا كبيرا في الأسعار خلال الفترة المقبلة.

كما أوضح أنه "مع انتهاء المخزون عند التجار بالأسعار المرتفعة، ودخول بضائع جديدة بسعر الدولار المنخفض، ستشهد الأسعار انخفاضا كبيرا خلال الفترة المقبلة"، وفق ما نقلت وكالة أنباء العالم العربي (AWP)، اليوم الثلاثاء.

كما لفت إلى أن "قرار مجلس الوزراء بالإفراج عن السلع والأدوية من الجمارك، يساهم في تحقيق وفرة، وبالتالي يساهم أيضا في انخفاض الأسعار". وأردف قائلا إن ارتفاع سعر صرف الجنيه أمام الدولار في السوق الموازية كسر موجة ارتفاع الأسعار الأخيرة، مشيرا إلى أن أسعار بعض السلع بدأت في الانخفاض بالفعل.

وأشار إلى وجود "انخفاض ملحوظ في أسعار بعض المواد الغذائية وتحديدا الزيوت، فضلا عن مواد البناء مثل الحديد".

من أحد المحال التجارية يف مصر (اسوشييتد برس)
من أحد المحال التجارية يف مصر (اسوشييتد برس)

أكبر خطأ

كذلك، أشار أمين صندوق الغرف التجارية إلى أن توافر الدولار يساعد على استيراد المواد الخام التي تستخدم في صناعة الأدوية، وهو أمر من شأنه المساهمة في توفير الأدوية غير المتوفرة حاليا في السوق.

أما في ما يتعلق بالرقابة على الأسعار، فاعتبر الفيومي أنها سلاح ذو حدين. وقال إنه لا يؤيد الرقابة الشديدة على الأسواق لأن السوق تحكمه آليات العرض والطلب. وتابع قائلا "فرض تسعيرة جبرية أكبر خطأ، خاصة في ظل عدم توافر السلع".

من أحد الأسواق في مصر (أرشيفية- أسوشييتد برس)
من أحد الأسواق في مصر (أرشيفية- أسوشييتد برس)

يذكر أنه في خطوة للسيطرة على الزيادة المستمرة في الأسعار، كانت وزارة التموين والتجارة الداخلية قررت سابقا كتابة الأسعار على السلع الاستراتيجية اعتبارا من مطلع الشهر الحالي.

وتواجه مصر صعوبات بسبب شح العملات الأجنبية وتسارع التضخم، مما أدى إلى تراكم البضائع في الموانئ وزيادة أسعار السلع الأساسية، ومنها الغذاء والدواء، مع اقتراب شهر رمضان.

فيما أعلن رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي أمس الاثنين عن توجيهات رئاسية بسرعة الإفراج الفوري عن البضائع من مختلف موانئ البلاد، وذلك بعد زيادة الموارد الدولارية.

وسجلت مواد غذائية منها اللحوم والبقوليات والحبوب انخفاضا في مصر خلال الأيام القليلة الماضية، لكن التراجع كان طفيفا مقارنة بالصعود القوي للجنيه مقابل الدولار في السوق الموازية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.