فيديو من مصر.. إقامة صلاة المغرب في كنيسة بالصعيد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

نظمت الكنيسة الإنجيلية بمركز ملوي في محافظة المنيا بمصر، أمس الأربعاء، إفطارها السنوي للمسلمين بمناسبة شهر رمضان المبارك، في مشهد يعكس الوحدة الوطنية بين المصريين.

وحرصت الكنيسة على تنظيم إفطار جماعي لـ200 صائم بينهم مشايخ ورموز المدينة، فيما قام الحضور بتأدية صلاة المغرب بعد رفع الأذان داخل أروقة الكنيسة في مشهد يعكس الحب بين الجانبين.

"يحيا الهلال مع الصليب"

وقد أدى الحاضرون صلاة المغرب داخل ملعب الكنيسة، وذلك بحضور بيت العائلة المصرى بملوي، وقيادات شعبية وتنفيذية وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ، ووفد من الكنيسة الأرثوذكسية، وعدد من النقابات المهنية، وعدد كبير من أهالي ملوي، لتظهر المحبة في أبهى صورة على مائدة الكنيسة الإنجيلية.

وشهدت الكنيسة الإنجيلية بمدينة ملوي، خلال الأيام الماضية، تطوع خدام الكنيسة من خلال لجان للتنظيم وأخرى لتجهيز الوجبات والدعوات.

وانتشرت عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي صور المصلين داخل الكنيسة، وسط تعليقات من بينها "هي دي مصر اللي بجد" و "يحيا الهلال مع الصليب".

معلومات عن الكنيسة الإنجيلية بمركز ملوي

يذكر أن تاريخ الكنيسة الإنجيلية بمركز ملوي بالمنيا، يرجع إلى عام 1870، وأعيد افتتاحها عام 2019، عقب انتهاء الهيئة الهندسية من إعادة بناء الكنيسة بالكامل، في إطار تنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي، بإعادة بناء وترميم كل الكنائس والمنشآت التابعة لها.

وتقع الكنيسة على مساحة 1552 مترا مربعا وتتكون من 4 مبان أساسية تقوم فيها العبادة لمختلف فئات وأعمار المجتمع المسيحي، حيث تضم الكنيسة مبنى رئيسيا مكونا من طابقين وجاليري، ومبنى فرعي أول يتكون من سبع طوابق ويستخدم للخدمة والاجتماعات الصغيرة، ومبنى فرعي ثاني يضم ثلاث طوابق كل طابق يخدم عمر وفئة معينة من الأشخاص، ومبنى فرعي ثالث يتكون من طابقين كل طابق عبارة عن قاعة مساحة الأولى 70 مترا والثانية 100 متر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.