صراخ واستغاثة من داخل سيارة.. صدفة تكشف جريمة في مصر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

كشفت وزارة الداخلية المصرية تفاصيل جريمة كادت تحدث لولا تدخل قوات الأمن في الوقت المناسب ومنع وقوعها.

"أصوات استغاثة"

ففي التفاصيل وأثناء مرور قوة أمنية تابعة لقسم شرطة النزهة بمديرية أمن القاهرة لتفقد الحالة الأمنية بدائرة القسم، تنامى لسمعهم صوت استغاثة من داخل سيارة "ميكروباص" وصرخات.

وقامت القوة الأمنية بالتدخل لفحص الأمر فتبين لها وجود 6 أشخاص داخل السيارة يتناوبون على ضرب آخر ومحاولة تقييده.

"محاولة خطف"

وكشفت الداخلية أنه تبين للقوة الأمنية أن الأفراد الستة هم تشكيل عصابي بينهم مالك وقائد السيارة، وقاموا بخطف صاحب مكتب مقاولات بدائرة قسم شرطة المرج شرق القاهرة، لمحاولة الحصول منه ومن معارفه على مبالغ مالية.

وأضافت أنه بتفتيش السيارة عُثر بحوزة المتهمين على عدد 3 قداحات على هيئة مسدسات وجهاز لاسلكي وطبنجة وعدد من الطلقات، مشيرة إلى أنه وبسؤال المجني عليه قرر بأنه حال تواجده بمحل عمله حضر إليه المتهمون وانتحلوا صفة "رجال شرطة" وقاموا بالتعدي عليه بالضرب، والاستيلاء على السلاح الناري المضبوط وهاتفه المحمول من داخل مكتبه واقتياده داخل السيارة.

"التواصل مع أحد معارفه"

وكشف المجني عليه أن المتهمين بعد أن قاموا بخطفه طلبوا منه التواصل مع أحد معارفه للحصول منه مبلغ مليون جنيه مقابل إطلاق سراحه.

تم ضبط المتهمين وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة، نظراً لعلمهم بطبيعة عمل المجني عليه في مجال المقاولات وحصوله على ملايين الجنيهات كأرباح منها.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد المتهمين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.