بعد أسبوعين من خطبتها.. العثور على جثة عروس مصرية مشوهة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

في حادثة مروعة، عثر أهالي قرية إبشاق التابعة لمركز ومدينة بني مزار شمال محافظة المنيا بصعيد مصر، على جثة عروسة مشوهة ومقتولة في المقابر بالقرب من قريتها وذلك بعد أيام من حفل خطبتها.

في التفاصيل، تم العثور على جثة الفتاة، منة الله رفعت محمد، بها آثار تشوهات وحروق في الوجه، وتم انتشال جثمانها وذلك بعد اختفائها لمدة أسبوعين.

مادة اعلانية

تغيبت بعد خروجها من البنك

وقال حسني مصطفى ابن عم الفتاة المتوفاة لوسائل إعلام مصرية: "منة الله كانت حافظة لكتاب الله زي أبوها وأمها، وكل إخوتها، وتغيبت عصر الثلاثاء الماضي بعد خروجها من أحد البنوك، لأنها تعمل في شركة خاصة وتتعامل مع العديد من العملاء".

كما أضاف أنهم قد تلقوا اتصالا من سيدة كان معها هاتف الفتاة قائلة إنها بصحبتها ثم أغلقت هاتفها واختفت عقب الاتصال، معلقا: "اكتشفنا بعد ذلك أن صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تغيرت صورتها بشكل مريب".

وتابع: "ماشوفناش النوم من وقت اختفاء منة، إلى أن تلقينا اتصالاً يوم السبت الماضي بالعثور على جثمان فتاة محروقة وملقاة بمدافن الشيخ عطا، ومن المحتمل أن يكون لابنة عمنا.. في اليوم التالي بعد تحفظ الأمن على الجثمان تعرفنا عليها، وتبين أنها منة".

مخطوبة منذ أسبوعين

وكانت الأجهزة الأمنية بالمنيا، تلقت إخطارا بالعثور على جثة فتاة بمقابر الشيخ عطا بمركز بني مزار بها تشوهات، وعقب نقلها لمشرحة المستشفى، تبين أنها لفتاة تدعى منة الله رفعت محمد 25 سنة، ومتغيبة منذ يوم الثلاثاء الماضي.

وكشفت التحريات أن الفتاة مخطوبة منذ أسبوعين تقريبا، ووفق شهود عيان فإنها تغيبت بعد الخروج من قريتها والذهاب للمدينة لقضاء بعض المتطلبات، ولم تعد للمنزل طوال تلك الفترة إلى أن عثروا عليها مقتولة مساء أمس الأحد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.