صدمة في تحقيقات "سفاح التجمع".. نجله ظهر بمسرح الجرائم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

لا تزال قضية "سفاح التجمع" تشغل الشارع المصري، بينما تتكشف المفاجآت يوماً بعد يوم.

فقد أظهرت التحقيقات مع كريم محمد سليم عبد المجيد، ارتكابه جرائم اتجار بالبشر إلى جانب القتل العمد، و"ممارسة الفاحشة"، وانتهاك حرمات الأشخاص، وفق "القاهرة 24".

ظهر مع الضحايا

وتبين أيضاً أن نجله زين ظهر بصورة واضحة مع الضحايا في مقاطع الفيديو المعثور عليها في اللاب توب والفلاشة والهواتف المحمولة الخاصة بالمتهم.

كما كان ظهوره مقترناً بأوقات ارتكاب الجرائم، ومتواجداً في مسرح الوقائع.

كذلك أشارت التحقيقات إلى أن هناك بحثاً حول مدى الاستفادة المادية التي تحققت من الجرائم، لذلك تم التحفظ على أموال "سفاح التجمع" ونجله.

الأدوات المستخدمة

وأقر المتهم كريم بارتكاب الجرائم على النحو الذي تضمنه محتوى المقاطع المرئية بالهاتفين المضبوطين، حسب ما جاء في أوراق القضية.

كما ظهر بتلك المقاطع بعض الأدوات المستخدمة في الجرائم هي عبارة عن قناع وجه أبيض، وحقيبة سفر كبيرة الحجم داكنة اللون، ورابطة عنق داكنة اللون، وماكينة حلاقة يدوية بيضاء، واحتواء الهاتف على العديد من المقاطع المرئية للمتهم "حال معاشرته للعديد من السيدات وتعاطيه والسيدات المخدرة".

يذكر أن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على "سفاح التجمع"، المتهم بقتل 3 سيدات وإلقاء جثثهن في مناطق صحراوية بمحافظتي بورسعيد والإسماعيلية، أواخر مايو الفائت. وتبين أنه استدرج النساء إلى شقته بأحد التجمعات السكنية في منطقة التجمع الخامس بالقاهرة.

وتستكمل جهات التحقيق الإجراءات في القضية تمهيداً لإحالتها لمحكمة الجنايات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.