أصيبت بالسرطان.. لميس الحديدي تكشف سرا عمره 10 سنوات

أخفت الإعلامية المصرية هذا الأمر عن الجمهور حيث كانت تخاف أن يتهمها البعض بالمتاجرة بالمرض

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

مفاجأة مدوية كشفت عنها الإعلامية المصرية لميس الحديدي، حينما تحدثت عن إصابتها بالسرطان قبل 10 سنوات، ورفضها إعلان الأمر "حتى لا يقول البعض إنها تتاجر بالمرض".

وفي بودكاست حلت لميس الحديدي ضيفة عليه، تلقت سؤالاً مفاجئاً عن أسباب إخفائها مرضها عن الجمهور، لترد متسائلةً عن سبب الحديث حول هذا الأمر.

وأشارت إلى كونها خافت أن يتهمها البعض بالمتاجرة بالأمر، معتبرةً أن الوجع يخصها وحدها، كما أنها أخفت الأمر عن ابنها حتى تقدم في العمر، فأخبرته بعد ذلك.

وقالت الإعلامية المصرية إن "الإنسان حينما يصاب بالسرطان يختبئ"، مضيفةً أنها قالت "بمسح هذه الأمور" من حياتها.

ووصفت لميس الحديدي هذه التجربة قائلةً إنها "عاشت كابوساً"، موجهة الشكر لله لأنها تجاوزت هذه المحنة، كما شكرت من وقف إلى جوارها من دائرتها المقربة للغاية، مشيرةً إلى كونها لم تتحدث نهائياً من قبل عن هذه المحنة.

وبدت لميس الحديدي متأثرة للغاية، وتحدثت عن كواليس ما جرى، حيث كان أصدقاؤها يحضرون إلى جلسات العلاج الكيمياوي من أجل "عمل حفلة" لتسليتها، وهو ما كان يصيب الأطباء بدهشة.

وأشارت إلى كونها بعد الانتهاء من جلسات العلاج الكيمياوي كانت تتوجه لتسجيل حلقات الراحل محمد حسنين هيكل، مشددةً على كونها لم تتغيب يوماً واحداً عن العمل خلال هذه الأزمة الصحية.

لميس الحديدي لم تفصح عن نوع السرطان الذي أصيبت به، لكنها نصحت جميع السيدات بعمل الفحوصات الدورية، خاصةً أنها اكتشفت إصابتها بالمرض في كشف دوري عادي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.