.
.
.
.

الشيخ عبدالله آل ثاني: هدفي تيسير أمور الحجاج القطريين

أكد أنه لم يعرض أي أمر شخصي على الملك سلمان وولي عهده

نشر في: آخر تحديث:

قال الشيخ عبدالله علي آل ثاني إن هدفه من لقاء خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ونائبه الأمير محمد بن سلمان كان لتيسير أمور #الحجاج_القطريين، وكذلك تيسير زيارات الشعب القطري لأقاربهم وأهاليهم في #السعودية.

وأضاف الشيخ عبدالله آل ثاني، في تغريدة له على حسابه بـ"تويتر" أنه لم يعرض أي أمر شخصي على الملك وولي عهده، مشيراً إلى تفاعل الأمير سلمان مع وساطته لأهله في #قطر، بحسب تعبيره.

كما أشار إلى كرم الملك سلمان، ليس بقبول شفاعته فقط، بل بأمره الفوري بإنشاء غرفة عمليات خاصة تعمل على مدار الساعة لخدمة الشعب القطري، ووضعها تحت اشرافه.

وأشار في تغريدته، أن تلك الاستجابة السريعة ليست بالغريبة على من "يجمعنا معهم النسب والمصير المشترك والتاريخ العريض، وتربطنا بهم صلات الأخوة منذ وقت الآباء والأجداد" بحسب تعبيره.