.
.
.
.

الإمارات: نتعاون مع روسيا في مكافحة التهديدات

نشر في: آخر تحديث:

عقب لقائه وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أشاد وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد بالتعاون بين بلاده وروسيا في مكافحة التهديدات المشتركة.

وأوضح عبدالله بن زايد أن هذا التعاون يمتد لمكافحة مختلف أنواع التهديدات والجرائم أيضاً، وذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي جمعه بلافروف.

وأضاف: "تقوم دولة الإمارات بالتعاون مع روسيا الاتحادية بمكافحة التهديدات الحديثة وأيضاً التقليدية إن كانت متعلقة بمكافحة المخدرات والجريمة المنظمة وغسيل الأموال ولكن أيضاً في مجال مكافحة التطرف".

وعن الأزمة السورية، قال الشيخ عبدالله بن زايد إن الإمارات تعمل مع روسيا ودول أخرى لاحتواء الأزمة السورية، بعد أن زاد فيها النفوذ الإيراني والتركي.

وأضاف: "لا شك أننا اختلفنا مع منهج الحكومة السورية في انتهاج الكثير من الخطوات التي اتخذتها داخليا، ولكن نحن الآن أمام تطور نشهده بزيادة النفوذ التركي والنفوذ الإيراني وغياب الدور العربي، ونعتقد أن هذا الغياب غير مطلوب، وغير مقبول، ولذلك نحن في تعاون مع زملائنا في روسيا وآخرين لبحث احتواء الأزمة، ولكن أيضا احتواء سوريا، وعندما أتحدث عن احتواء سوريا أعني أن نحتوي سوريا بحيث تكون سوريا جزءا من المنطقة العربية وجزءا من الدور العربي والجهد العربي".

وكان لافروف قد وصل أبوظبي، الأربعاء، ضمن جولة في منطقة الخليج.